الأربعاء, مايو 22, 2024
الطريق الي الله

إِلهِي، كَيْفَ تَكِلُنِي إلى نَفْسي وَقَدْ تَوَكَّلْتَ لِي؟! وَكَيْفَ أُضامُ وَأَنْتَ النَّاصِرُ لِي، أَمْ كَيْفَ أَخِيبُ وَأَنْتَ الحَفِيُّ بِي؟!

شارك المقال

وسوم

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×