الأحد, يونيو 23, 2024
سير ذاتية

الحلقة(3) ذريةً علي باشا فهمي انجاب البنات الأربع والولد الذي بولادته ماتت والدته وأصيب الأب بمرض نادر أودي به

شارك المقال

يستطرد الباحث التاريخي وايل عزب قصة حياة علي باشا فهمي الذي اشتهرت قصوره أكثر منه وبقيت سيرة واحدة من بناته الأربع وحفيدة له شاهدة علي عصر ذهبي مالي لتجعل الناس تبحث عن أصل الثروة ومؤسس العائلة

نكمل في تلك الحلقة التي كان سبب الحديث عنها هو عقد قران في متحف المجوهرات يعود لحفيدة حفيد حفيدته

تزوج على باشا فهمى منيره هانم و كان أكبر منها كثيرا

المهم على باشا فهمى لم يكن مهتما بالعمل السياسى ولا بالعمل العام ولا بالعمل الإجتماعى فقط مهتم بكيفية تكبير ثروته

وكان أعز أصدقائه مهندس رى إنجليزي اسمه السير وليم ويكلوكس كان كبير مهندسى الرى الإنجليز و صاحب فكرة إنشاء خزان أسوان


أصبح كبير يوران الملك فؤاد

على باشا فهمى ظل يعمل ويزيد الأرض والفلوس
ووصل لمرحلة انه لم يعد قادراً علي إدارة أملاكه فقرر عمل دايرة أملاك (مثل الشركة ) بجوار قصره فى بولاق
حتي وصلت الدايرة لواحدة من أكبر دوائر مصر وذات صيته فأصبح كبير يوران الملك فؤاد

انجاب أول البنات

على باشا فهمى أنجب أولي بناته وبعدها البنت التانية ثم الثالثة وبعدين البنت الرابعة

كان يتمني إنجاب ولد
البنات أسماهم
عزيزة فهمى
زينب فهمى
عائشة فهمى
فاطمة فهمى

كان نفسه فى ولد يقف فى ظهره ويشيل عنه خصوصاً أنه كبر فى السن

مالك على باشا حزين ليه
مافيش حاجة منيرة هانم
لا فيه
كان نفسى فى ولد يساعدني فى كبرى ويقف جنبى ويحمل اسمي
إن شاء الله ربنا يكرمنا
أنا كبرت خلاص منيرة هانم

جاء الولد

وأخيرا تلد منيرة هانم الولد
على كمال فهمى
سماه والده على اسمه وحتي يفرق اسمه عنه اسماه على كمال
اسم مركب
لم يمر وقت طويل حتي توفت الأم منيرة هانم سيدة القصر وأم البنات والولد سيدة الحسب والنسب التي ربت البنات تربية عالية جداً

وليس كذلك فحسب بل يصاب على باشا فهمى الأب بمرض غريب
نوع من أنواع الملاريا بتصيبه كل فترة بنوبات حمى

ويتوفي على باشا فهمى فى إحدى نوبات الحمى


توفي علي باشا فهمي بعد إنجاب الولد وترك هذه الثروة

توفي على فهمى باشا وترك خلفه ثروة عبارة عن 11 ألف فدان وعقارات كثيرة فى كل مكان فى إسكندرية لان إسكندرية كانت مكان ممتاز للإستثمار وخصوصاً أملاك الدائرة السنية واشترى أراضي من شركة الكونت زيزنيا الذى كان يديرها ابن أخوه

عنده أملاك فى كل مكان في إسكندرية مثل عمر باشا سلطان والد هدي شعراوي كما سبق وذكرت والذي خان أحمد عرابي في معركة التل الكبير كما يذكر التاريخ لذا فان هدي شعراوي نسبت نفسها لزوجها علي شعراوي فيما بعد وتركت لقب والدها سلطان والذي علي باشا تزوج ابنة خالة والدتها منيرة هانم
نرجع لأملاك علي باشا فهمي
له أراضي فى جليم وسيد بشر و العصافرة و زيزنيا و ميامى

كان نصيب على كمال 4500 فدان وحده غير العقارات و الأراضى في القاهرة و إسكندرية غير الاموال
لكن الأرض كان لازال عليها أقساط للحكومة

وصي علي الابن مدير الأوقاف العمومية

المجلس الحسبى عين لهم وصى محترم هو عبد الحليم باشا عاصم وده كان مدير للأوقاف العمومية

عبد الحليم باشا كان راجل محترم أدار الثروة بحكمة وبأمانة وامتياز وسدد الأقساط المتبقية من الإيرادات حتي أصبح إيرادها صافى للبنات والولد

لكن مهمة تربية البنات لمً تكن سهلة على الوصى فالنجاح الذي عمله فى الثروة لم يتحقق فى التربية وبخاصة الولد
الذي لم يستطع أخذ الكفاءة و هى السنة التى تسبق التوجهية

أما البنات فتزوجن زيجات بشوات بمجرد استلامهم لثراوتهم

زواج زينب هانم من حفيد محمد علي


زينب على فهمى تزوجت الأمير على حيدر ابن الأمير أحمد رشدى ابن مصطفى بهجت فاضل ابن إبراهيم باشا ابن محمد على باشا الكبير

المهم أن الأمير علي حيدر كان غاوى سفر وعايش على الوقف اللى عمله الخديوى إسماعيل لوالده وأعمامه بعد ماجده مات وطبعاً على فلوس زينب هانم فهمي زوجته

وأنجبت منه الأميرة فاطمة حيدر

زينب فهمى ورثت قطعة أرض مميزة فى إسكندرية قررت عملها قصر فاستحضرت المهندس الإيطالي أنطونيو لاشياك حتي يبني سرايا على الأرض دى فى زيزنيا

وماتت قبل ان تكمل القصر
وفاطمةحيدر صغيرة
أول ما الأميرة فاطمة حيدر استلمت ثروتها كملت القصر وعملت الجناح الثاني والممر بين الجناحين

ده اللى بقى قصر المجوهرات فى زيزنيا قصر الأميرة فاطمة الزهراء حيدر الذي أقيمت فيه مراسم عقد قرآن حفيدة حفيدها محمد يكن
بالحلقة الرابعة نحكي قصة حياة الأميرة فاطمة حيدر كما رواها حفيدها ثم نكمل قصص باقي بنات ذرية علي باشا فهمي بإذن الله

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×