الأربعاء, أبريل 17, 2024
شارك المقال

إحذر من تحريك الوتد / يقال أن إبليس أراد الرحيل من مكان كان يسكن فيه مع أبنائه فرأى خيمة فقال لا أُغادرن حتى أفعلن بهم الأفاعيل
فذهب إلى الخيمة فوجد بقرة مربوطة بوتد ووجد امرأة تحلب هذه البقرة فقام فحرك الوتد فخافت البقرة و هاجت

فانقلب الحليب على الأرض و دهست ابن المرأة الذى كان يجلس بجوار أمة و هي تحلبها
فقتلته دهسآ فغضبت المرأة فدفعت البقرة و ضربتها بشدة و طعنتها بالسكين طعنا مميتا

فسقطت البقرة و ماتت فجاء زوجها فرأى طفله والبقرة فطلق زوجته و ضربها
فجاء قومها فضربوه، فجاء قومه فاقتتلوا واشتبكوا

تعجب أبناء إبليس فسألو والدهم ويحك ما الذي فعلت؟؟؟
قال لا شيء فقط (حركت الوتد).

و هكذا يظن الأغلب من الناس أنهم لا يفعلون شيئاً
و هم لا يعلمون أن بضع كلمات فقط بالأذن تسمى وشاية
( تقلب الحال رأسا على عقب تسبب الخلاف و تشعل المشاكل و تقطع الأرحام وتشحن الأجواء و تخطف الفرحة وتقضي على البهجة و تكسر القلوب ) ثم يظن الفاعل أنه لم يفعل شيئا !!!

فقط يحركون الوتد راقب كلماتك قبل أن تتكلم واحذر من تحريك الوتد .. اللهم احفظ لنا من أحببنا وأصلح لنا من أنجبنا .. واجعل جنتك مكاناً لمن فقدنا .. اللهم صل وسلم وبارك علي سيدنا محمد وعلي آله عدد كمال الله وكما يليق بكماله ..

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×