شارك المقال
  • حكايات سوزان مبارك فى كابينة المنتزه من 35 سنة
  • زوجة أحد الوزراء عزمتها على الإفطار فى أيام شعبان فاعتذرت لأن “مبارك مش هينبسط”
  • سوزان غضبت من زوجة وزير آخر لأنها ارتدت الحجاب وقالت لها : ناقص ألاقى آمال عثمان لابساه!
  • سوزان اعتذرت عن عزومة إفطار نصف شعبان بحجة “حسنى مش هينبسط”
  • السادات فى كابينة المنتزه لوزراء حكومته:مين صايم 27 رجب؟.. رد الوزراء : صايمين يا ريس.. حتى ينالوا شرف الإفطار معه
  • سوزان لزوجة وزير سيادى:”اتحجبتى.. إيه العك دا ناقص ألاقى آمال عثمان الصبح اتحجبت”!
  • زوجة وزير سألت أم هايدى راسخ: هى هايدى اتحجبت وسوزان خلعتنه لها؟.. فردت “خليكى فى حالك” !
  • بالصور.. فيللا السادات الأثرية لا تزال أطلالاً وخرباً فى المنتزه ومأوى للقمامة
  • لماذا لا تنفق شركة المنتزه أرباحها السنوية فى تجديد فيللا السادات؟
  • مبارك كان سعيدا بخراب فيللا السادات بالمنزه لأنه كان يوبخه فيها
  • بالصور .. أحمد نظيف ردم حرم البحر ووسع كابينه وأصبحت فيللا، لكنها لم تدم له
  • بأوامر: بناء منط وممشى خاص لزينب هانم زكى فى نفرتارى
  • نظيف فى يوليو الماضى زينب خلفه باللنش بالمنتزه وينسم المناديل لها لتنتهى من أكل البيتزا
  • فقدت الهانم الصان بلوك الآمن فانقلبت الدنيا لها واستلفوه من زوجة رجل أعمال بالمنتزه
  • بالصور.. الكابينة 79 لرشيد محمد رشيد بكليوباترا مغلقة بالضبة والمفتاح
  • غالبية أصحاب النفوذ استولوا ووسعوا كبائنهم بالمنتزه
  • حماة جمال السادات تقيم غذاء لصديقاتها بدون جيهان بالمنتزه تيمناً بيوليو الذى شاهد فيه جمال ابنتها من 1997
  • سوزان اعتذرت عن عزومة إفطار نصف شعبان بحجة “حسنى مش هينبسط”

وانا فى المنتزه التقيت صديقة كانت زوجة احد وزراء الرئيس انور السادات.. تمشينا حتى استقررنا أمام كابينة – قل فيللا- الرئيس المخلوع مبارك والتى تم نقلها الى ابنه علاء .. الكابنينة فى بلاج سيتى الحرملك خلف قصر الحرملك الشهير وبجوار فيللات منى عبد الناصر وعبد الحكيم عبد الناصر ومنصور حسن، المهم ان هذه السيدة عادت بذاكرتها 35 سنة لتحكى مواقف كثيرة لا يمكن أن تنساها وتكشف ما خفى عن شخصية سوزان ثابت منها ما حدث فى شهر شعبان.. تعودت هذه السيدة أن تصوم 3 أيام من شعبان 13و14و15 فى هذا التوقيت كانت سوزان مع طفليها علاء وجمال بالكابينة – وقت أن كان مبارك نائبا- فدعتها لتناول الإفطار معها فتعجبت سوزان اصلا من صومها وقالت لها الدنيا حر ودا تعذيب للنفس وتعنت، ثم اضافت: هو إنتى بقيتى من الإخوان المسلمين ولا إيه؟! بتهكم نابع بحكم العشرة من الصداقة فردت السيدة: اعتدت صيامه مع زوجى وتعودت عليه من أيام المرحوم بابا صمتت سوزان ثم قالت: على العموم لن أخذلك وسوف نأتى للإفطار ونعتبره غذاء متأخراً ولأن النائب مبارك كان يفضل تناول الفودكا والنبيذ الأبيض والأحمر مع الأسماك واللحوم فقالت سوزان “طبعاً حسنى مش هينبسط علشان مفيش شرب فى الغدا مش فطار وصوم” فلم ترد السيدة.. وبعد ساعتين اتصلت سوزان معتذرة عن تلك العزومة وقالت لها خليها يوم ما تكونوش صايمين وإحنا اللى عازمين عندنا”.

  • السادات فى كابينة المنتزه لوزراء حكومته:مين صايم 27 رجب؟.. رد الوزراء : صايمين يا ريس.. حتى ينالوا شرف الإفطار معه

ما والت السيدة تتذكر.. وقالت لى إن السادات كانت له أكثر من كابينة منها الموجودة بين بلاجى كليوباترا وعايدة وفى يوم من أيام رجب صيفا اتصل بوزراء حكومته وسألهم من الصائم ومن الفاطر فى 27 رجب، فسأل أحدهم: ليه يا ريس؟ فقال : عامل لكم عزومة إفطار للصائم فى الإسكندرية، وبالطبع حتى الذين لم يعتادو على صوم ليلة الإسراء والمعراج صاموا أو ادعوا الصيام ليفوزوا بالجلوس على مائدة الرئيس “حقا الناس على دين ملوكهم”.. لم يكن حرس السادات كما تقول السيدة على الصلاة وسط الناس فى الجمعة وينقلها التليفزيون كنوع من المنظرة الدينية لكنه كان مؤمنا بما يفعله فقد تربى على ذلك حتى استقر فى وجدانه.. فى إحدى المرا استجمع أحد الوزراء شجاعته وسأله: لماذا ينقل التليفزيون صلاة الجمعة يا ريس علشان صلاة الجمعة كان ينقلها عبد الناصر أيضاً؟.. فرد السادات: وماله يا أخى أهى سنة حسنة وكمان اللى مابيصليش يختشى على نفسه لما يشوف كبيره بيصلى قدوة، وفى النهاية صلاة الجمعة وجدت فى الإسلام لتدارس أمور المسلمين الراعى والرعية يبقى لازم الراعى يطل على الرعية وبالليل فى مجلس الشعب يشوف أحوالهم، بالطبع صمت الوزير ولم يستطع مجادلة السادات الشهير بسرعة بديهية وحججه القوية.

  • سوزان لزوجة وزير سيادى:”اتحجبتى.. إيه العك دا ناقص ألاقى آمال عثمان الصبح اتحجبت”!

سيدة أخرى كانت أيضاً زوجة لوزير أيام السادات هذه السيدة ربطتها بسوزان صداقة بحكم المقابلات البروتوكولية حكت كيف كانت سوزان بسيطة ومتواضعة ولم تكن متغطرسة كما انتهى بها الحال.. عندما أصبح مبارك رئيساً.. وكانت تلتقى مع سوزان فى الحفلات الرسمية أو عزومات الغذاء للسيدات من الصديقات القدامى وفى جمعية مصر الجديدة الأولى وفى الهلال الأحمر المصرى هذه السيدة وبعد ان عادت من الحج قررت أن تضع “إيشارب” على رأسها فى بداية انتشار الحجاب فى منتصف ثمانينيات القرن الماضى فلما رأتها سوزان قالت لها بالحرف الواحد “إيه العك ده” غضبت زوجة الوزير السابق وقالت: إحنا كبرنا وبعدين دى حرية شخصية ولا أفرضها على أحد، سوزان غضبت وقالت “ناقص الصبح آلاقى آمال عثمان لابسة حجاب” وكانت وقتها وزيرة الشئون الاجتماعية فلما سألت السيدة: ” هل حقاً كانت سوزان تغضب ممن ترتدى الحجاب؟” فردت بسرعة: أيوه حاولت معى كثيراً لكى اتخلى عنه لكننى لم أفعل وفى النهاية عاقبتنى بعدم توجيه دعوات لى لأى مناسبات كانت تحضرها بحكم أنها حرم رئيس الجمهورية لسيدات المجتمع المدنى الذى أنا منه حيث زالت صفة أن زوجى ما زال وزيراً.

  • زوجة وزير سألت أم هايدى راسخ: هى هايدى اتحجبت وسوزان خلعتنه لها؟.. فردت “خليكى فى حالك” !

سألت زوجة الوزير: هل معنى ذلك ما سمعناه أن هايدى راسخ زوجة علاء تحجبت وسوزان غضبت من ذلك وأجبرتها على خلع الإيشارب؟.. فردت السيدة بأمانة شديدة: أنا لم أشاهد هايدى بإيشارب لكن سمعت بالأمر وذات مرة قابلت والدتها ميرفت عيد وقالت لها “صحيح يا ميرفت هايدى اتحجبت” فقالت : شائعات.. لكن من بين ما سمعته – والكلام للسيدة – أن سوزان أجبرتها على خلعه لأن هذا رمز دولة دينية لسيدة زوجة ابن حاكم دولة يعنى نقلب على إيران أو باكستان على حد تفكيرها، وأنا أصدق ما يمكن أن تفعله سوزان لإجبار هايدى فقد حدث معى شخصياً بل انها قالت لى كلام أصعب من ذلك حتى إن بعض السيدات من صديقاتنا المشتركات وتحديداً زوجة وزير أيام عبد الناصر، قالت لى: ما تخلعيه مش القرآن بيقول إن السيدة التى تكبر تخفف ولا جناح عليهن إحنا جدات الآن .. فرديت عليها: يعنى سوزان ما زالت جميلة ولم تدخل مرحلة الستين لازم تتحجب، ورغم ذلك أنا وزجى غير متشددين على الأطلاق فبرغم جذوره الصعيدية إلا أنه لا يفضل النقاب ويفضل الحشمة والايشارب وبم يعترض مثلا فى شبابى على نزول البحر بالمايوه، بالمناسبة زوج هذه السيدة كان يتولى وزارة سيادية أيام السادات.

  • بالصور.. فيللا السادات الأثرية لا تزال أطلالاً وخرباً فى المنتزه ومأوى للقمامة

منذ عدة سنوات فتحت ملف فيللا أو كابينة الرئيس الراحل السادات التى توجد ما بين شاطئى عايدة وكليوباترا بالمنتزه والتى تتعدى مساحتها ألف متر وثلاث طوابق بأجمل بقعة فى مصر كلها تقريباً، وتحولت الفيللا الى أطلال بعد أن شهدت أحلى أيام الرئيس الراحل وكان يجلس بها يراجع بنود اتفاقيات كامب ديفيد ومعه صديقه الأقرب وقتها عثمان أحمد عثمان، وكانت الوزارة تنتقل بالصيف للإسكندرية ولعل هذا سبب تواجد مقر للوزارة فى منطقة ثروت يتم تجديده كل عام وينفق عليه الملايين ويظل مضاء طوال الليل ولا يأتيه حتى ساعى الوزير لأن الباشوات كانوا لا يأتون إلا للتصييف فى قصور مارينا، المهم أن هذه الفيللا التى آلت لشركة المنتزه حاولت أكثر من مرة طرحها لمن يستثمرها فى عمل مطاعم وفى كل مرة كانت تفشل المحاولات نظراً لأن الفيللا فى قلب الماء وتحتاج لعدة ملايين للمصدات التى تحمى من النوات وتآكل البحر، ومرت الأيام ليتحول الاسم التاريخى الشاهد على دفتر أحوال مصر فى أهم سنواتها لخرابة مليئة بالقمامة، ويرتادها البلطجية لتناول المخدرات والحبوب فيها، شاهدتها هذا الأسبوع والعين تدمى لها فقد تآكلت وضاعت معالمها لا منها مجددة ويسنفيد منها الآخرون أو تصبح مزاراً، ولا منها تهدمت وبنى مكانها كبائن أخرى، وجاء الوزير تلو الوزير ولا شىء يحدث.

  • لماذا لا تنفق شركة المنتزه أرباحها السنوية فى تجديد فيللا السادات؟

الكثيرون قالوا طالما أن شركة المنتزه تورد أرباحاً كل عام لوزارة السياحة تصل الى 140 مليون جنيه والعام الماضى حققت أرباحاً 90 مليون جنيه بعد الرواتب والإنفاق على الصيانة وخلافه، فلماذا لا تؤخذ هذه الاموال ويتم تجديد هذه الفيللا أو هدمها وبناء مطاعم وموتلات أو طرحها بنظام المشاركة بدلاً من هذه الأموال التى تدخل الخزينة ولا يستفاد منها، حتى إن يوسف بطرس غالى كان يريد وضع هذه الأموال فى وزارة المالية فى حساب ببنك مصر، الآن الشركة تتكفل بها ويكفى أنها لا تكلف الدولة شيئاً بل ستدر مليارات من الاموال لأن المساحة ضخمة والموقع نادر، لكن محدش فاضى يفكر والكل مريح دماغه حتى من يستولون على أمتار عند تجديد كبائنهم كلمتين بخ وخلاص تهويش يعنى لزوم الشغل.

  • مبارك كان سعيدا بخراب فيللا السادات بالمنزه لأنه كان يوبخه فيها

منذ سنوات وبينما أحقق فى خراب كابينة السادات قيل لى إن مبارك كان سعيداً عندما كان يجدها مهجورة متكسرة عند زيارته للمنتزه فى مرات قليلة نادرة، والسبب أن السادات كثيراً ما كان يوبخه فيها، فبينه وبينها ثأر قديم.. طبعاً كلام فارغ بدليل أن مبارك نفسه كان مهتماً بالمنتزه حتى إنه عندما أعطى زكريا عزمى أوامر بهدم كبائن أشهر بلاج وهو عايدة عمل كبائن طابقين فلم يعجب ذلك مبارك عندما شاهده وأوقف تلك التجربة وقال وقتها لرئيس شركة المنتزه “هقطع رقبتك لو هديتم كبائن وعملتوها دورين مرة تانية وهاجى أبص ، دى شورة زكريا عزمى طين” والذى له فيها كابينة بالمناسبة، بل حذره مبارك من أن يرمى أحد فى حرم البحر ويأكل منه على حساب التوسعة.

  • بالصور .. أحمد نظيف ردم حرم البحر ووسع كابينه وأصبحت فيللا، لكنها لم تدم له

وإذا كان الرئيس المخلوع قد حذر من ردم البحر إلا أن احمد نظيف لم يستجب للتحذير ووسع الكابينة من 35 متراً الى 121 مترا حتى أصبحت أكبر كابينة فى بلاج نفرتارى.. المهم سبحان الله من له الدوام والصورة خير معبر عنها فقد ذهبت أصورها لكم هذا الأسبوع مغلقة وتحولت لخرابة وأطلال ولم يزرها أحد هذا العام رغم أن نظيف كان يأتيها حتى فى الشتاء وكان سعيداً جداً بها كأنما حقق حلم حياته.

  • بأوامر: بناء منط وممشى خاص لزينب هانم زكى فى نفرتارى

العام الماضى وفى مثل هذا التوقيت أمر أحمد نظيف – أو قل أوامر زينب هانم زكى – أن يبنى منطاً خاصاً بها وتمت إحاطته بسياج حتى تستطيع نزول المياه وحدها دون غيرها بالكبائن، وتم منع أصحاب الكبائن من استخدامه بلسان داخل الماء، والأكثر أنها كانت تجلس بالكاش مايوه كما قال لى جيرانها فى الكبائن المجاورة والبودى جاردز ينظرون ويتلفتون إذا كان أحد يتلصص عليها حتى يقومون بتأديبه وهو ما حدث مع أحدهم العام الماضى.

  • نظيف فى يوليو الماضى زينب خلفه باللنش بالمنتزه وينسم المناديل لها لتنتهى من أكل البيتزا

أحمد نظيف نزل على رغبة زينب زكى واستحضر جيت سكاى وكان يأخذخا خلفه ويقوده، وفى آخر مشاهدة له معها كان يستحضر لانشاً صغيراً ويقوده هو وكانت تطلب شرائح البيتزا من مطعم بالمعمورة شهير بالاسكندرية وتقوم بتناولها مع كوب البرتقال ونظيف يمسك لها بالمناديل.

  • فقدت الهانم الصان بلوك الآمن فانقلبت الدنيا لها واستلفوه من زوجة رجل أعمال بالمنتزه

ذات يوم من صيف العام الماضى كانت قد تنبهت زينب زكى أن الصان بلوك الخاص بها قد انتهى وهى تريد نزول البحر وتريد النوع الآمن 100% فأرسلوا للصيدلية المتواجدة بالمنتزه ولم يجدوا وانقلبت الدنيا لأن الهانم عايزه الألمانى أو الأمريكى 100% وما ينفعش 50% فلم يجدوا امامهم سوى ان يتحدثوا مع زوجة رجل أعمال معروف استحضروا لها من عندها هذا النوع الذى كان بالمصادفة عندها.

  • بالصور.. الكابينة 79 لرشيد محمد رشيد بكليوباترا مغلقة بالضبة والمفتاح

فى بلاج كليوباترا ولأنه مثل نفرتارى واسع فله ثلاث صفوف كبائن الصف الأول أمامه مساحة واسعة وأشجار والثانى مقارب للبحر والثالث فى قلب المياه، بالصف الثانى الكابينة رقم 79 مغلقة بالضبة والمفتاح وهى لرشيد محمد رشيد الوزير الهارب وللدقة هى باسم والدته درية، ورغم أن الكابينة مغلقة إلا أنها مجددة كأنما كانوا فيها بالأمس، ولأن رشيد كان أيضاً من الوزراء الذين على رأسهم ريشة فقد تم استقطاع جزء له كمدخل أصبح مدخلا خاصاً مزداناً بالبرجولة وسور من الخشب المعشق تغطيه النباتات وله جلسات من الطوب باللون الأبيض واسعة جداً وبالسيراميك، ورغم أن مساحة الكابينة مثل مثيلاتها فوق الثلاثين متراً ووسط الكبائن تم الاستقطاع من حرم الدخول ليوسعوا له وحده ولا حد يقدر يقول “بم” والآن هى له والصورة خير دليل.

  • غالبية أصحاب النفوذ استولوا ووسعوا كبائنهم بالمنتزه

السائد فى كبائن المنتزه أن عدداً كبيراً من رجال الاعمال وأصحاب النفوذ ادعوا أو بالفعل كانت كبائنهم تحتاج لتوضيب فاستغلوا فرصة وقاموا بسرقة عدة أمتار إما من حرم البحر أو الطريق أو الكريدور ليجعلوا لأنفسهم متنفساً وفرصة لعرضها بأرقام طائلة عند البيع لأن السنتيمتر فى هذا المكان يساوى مئات الآلاف وعندى صور لعدد كبير من الكبائن التى تم الاستيلاء عليها..

  • حماة جمال السادات تقيم غذاء لصديقاتها بدون جيهان بالمنتزه تيمناً بيوليو الذى شاهد فيه جمال ابنتها من 1997

السيدة شريفة حماة جمال أنور السادات ووالدة شيرين فؤاد زيد الدين أقامت هذا الأسبوع عزومة غذاء لصديقاتها السكندريات وهم فى الغالب أصدقاء أيضاً جيهان السادات كانت العزومة فى بلاج عايدة هذه المرة هى الأولى التى تقيم فيها حماة جمال السادات عزومات صيفية فى البلاج بدون جيهان السادات التى عادة تقام الدعوات على شرفها فى الصيف، لكن البعض يقول لى شريفة تقيم عادة منذ سنوات هذه العزومة وأخرى فى شهر سبتمبر عندما تأتى جيهان السادات للإسكندرية حيث تفضل هذا التوقيت من العام فى الاسكندرية، المعروف أن جمال شاهد شيرين فى مثل هذا الشهر من يوليو 1997 وأعجبت بها جيهان السادات وكان خارجة لتوها من طلاق أكرم النقيب ابن الملكة ناريمان زوجة الملك فاروق وكان الزواج الذى ارتدى فيه جمال بدلة اسموكجن زرقاء وشيرين سواريه روز وجيهان السادات سواريه أسود وأطلقت يومها شقيقته جيهان زوجة محمود عثمان أحمد عثمان زغرودة فى الميكرفون.

شهيرة النجار

مرحبا بك في حكايات شهيرة النجار

اضافة
×
error: تحذير: غير مسموح بالنسخ