الأحد, يونيو 16, 2024
سير ذاتية

حلقة(4)من رجال أعمال أثرياء من أصل فلسطيني: أشهرهم عيسي معلي صاحب محلات الألعاب ودوبكن في امريكا

شارك المقال

نقولا أبو خضر (الأردن)

الوكالة الحصرية لسيارات أوبل وهامر وكاديلاك وفورد وشركة ناسكو للسيارات الوكيل والموزع الحصري لإطارات كونتيننتال في كل من الأردن ومصر والسودان والعراق، إضافة إلى استثمارات في مجال النقل والعقارات.

آل المصري “صبيح ومنيب” (الأردن -السعودية-أمريكا)

تمتلك هذه العائلة عدة مجموعات إقتصادية انطلاقاً من الأردن أهمها مجموعة (ادجو) النفطية التي تحظى بامتيازات نفطية في 20 دولة في العالم ومجموعة (فرسان) الاستثمارية التي تملك حصة في مشروع العبدلي ومجموعة زارا القابضة التي تملك معظم فنادق الخمس نجوم في الأردن مثل حياة عمان و الأردن انتركونتننتال والموفنبك وكمبنسكي العقبة وعدة بنوك أردنية و فلسطينية إضافة إلى مجموعات تعمل خارج الأردن مثل استرا السعودية وفيتل في دبي ومجموعة المنارة الفلسطينية.

وأشهرهم منيب


منيب رشيد منيب المصري رجل أعمال فلسطيني من مواليد مدينة نابلس عام 1934 لعائلة مرموقة اجتماعيًا واقتصاديًا، وهو الابن الأصغر في عائلته المكونة من 8 إخوة وأختين. توفي والده قبل أن يكمل منيب السنتين، فاعتنى به أشقاؤه الكبار. أنهى دراسته الثانوية في سن السابعة عشرة وأبحر إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام 1952 ليدرس في جامعة تكساس، ويحصل على شهادة البكالوريوس في الجيولوجيا الماجستير في الشؤون والعلاقات الدولية. وخلال تلك الفترة ارتبط منيب بزميلته الأمريكية في الدراسة وأنجبا طفلهما الأول ربيح، ومن ثم مي، ومازن، ودينا، وعمر، وليث

ثروته

مع انتهاء العام 2007 يشير تقرير نشرته مجلة أرابيان بيزنس الإقتصادية المتخصصة إلى وجود 44 عائلة عربية بينها 5 عائلات فلسطينية بينهم منيب المصري يأتي في المرتبة 33 في العالم ممن يمتلكون ثروة بمليار دولار فأكثر.

اماً صبيح فهو ابن عم منيب المصري

ولد المصري لعائلة فلسطينية من مدينة نابلس، وكان والده رجل أعمال يملك العديد من الأسهم في شركات مساهمة مختلفة. لكن والده توفي وكان عمره 6 سنوات فقط، وورث عن والده بعض الأسهم والأموال. درس في نابلس وتخرج من مدرستها الثانوية، ثم توجه لدراسة الهندسة الكيميائية من جامعة تكساس والتي تخرج منها سنة 1963، ثم عاد إلى نابلس. بدأ العمل كمستثمر في السعودية في أواخر السيتينات من القرن العشرين، وساعده على ذلك علاقته القوية بأشخاص سعوديين، حتى حصل على الجنسية السعودية في أواخر الستينات، وعند سؤاله عن كونه يحمل أكثر من جنسية أجاب: «انا أملك الجنسية السعودية فقط، ومُسجّل في الأردن بأنني مستثمر سعودي».

بعد تطور أعماله قام بامتلاك شركة «أسترا» الزراعية وشراء أراضٍ زراعية في تبوك، وباهتمام منه في المجال الزراعي قام بدراسة التخصص الزراعي في جامعة كاليفورنيا كما قام بشراء أرض زراعية في كاليفورنيا. أصبحت شركته الزراعية تهتم بشكل متخصص بالأغنام ثم القمح ثم الفواكه وأخيراً الورود. وفي سنة 2012 أصبح رئيس مجلس إدارة البنك العربي، بعد أن قام بشراء بعض أسهم البنك. كما أكدت وكالة التصنيف العالمية فيتش في 25 يوليو 2012 تقييمها البنك العربي بدرجة A- مع مؤشر مستقر، ويأتي هذا تأكيداً لمتانة الوضع المالي للبنك.

وقد شغل المصري منصب رئيس إدارة السوق حتى بدايات عام 2004، وله خبرات طويلة ومتنوعة ومتميزة في مجالات الاستثمار، والمال، والإدارة في المجالات الاقتصادية، والتجارية، والفندقية، والسياحية، والمقاولات، وغيرها من الأعمال.

جيسي معالي أو عيسي معالي (أمريكا) له قصة غريبة

رجل أعمال أمريكي فلسطيني الأصل ،يقيم رجال الأعمال الأذكياء محلات الهدايا على طريق انترناشونال درايف في اورلاندو، لمعرفتهم ان الأطفال سيجبرون آباءهم على دخول تلك المحلات لشراء الهدايا، بعض هذه المحلات مظلمة وعادية الا ان ذلك لا ينطبق على محلات جيسي معلي. فقد أقام محلات الهدايا الخاصة به مثل الأطباق الطائرة، وعندما ينتهي السياح من انفاق أموالهم في شراء الهدايا من محلات معلي، يمكنهم التوجه بسياراتهم لانفاق المزيد في مطاعم بندروسا أو محلات الحلوى دنكين دونتس أو مطاعم تي جي اي فرايداي أو مطاعم بنيغان وهي كلها مملوكة له. وعندما يغادر السياح اورلاندو يكون معلي قد ازداد ثراء مما يسمح له بالإقامة في حي راقي يعيش فيه المشاهير، وان تدفق السياح الذي لا يتوقف على محلات معلي، وهو من مواليد القدس، يسمح له بالتبرع بسخاء للجمعيات الخيرية الفلسطينية والإسلامية. الا ان هذه التبرعات لفتت انتباه المدعين الفيدراليين الأميركيين الذين يقولون ان معلي لديه ارتباطات ((بجماعات في الشرق الأوسط تدافع عن العنف)) لانه يقدم لها عشرات الألوف من الدولارات، ولهذا ألقي القبض عليه وقد أثار هذا غضب الجالية العربية الأمريكية مما حدا السلطات الأمريكية إلي الإفراج عنه بكفالة 10 مليون دولار أمريكي.

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×