الأحد, يونيو 23, 2024
أرشيفدفتر احوال مجتمع مصر

رسالة لمحمد صلاح: لا تصدقه فقد سبقك زويل وقاطعه

شارك المقال

نصيحة من القلب لابن مصر وفخر العرب محمد صلاح، إبعد يا ابنى ويا أخى الفاضل عمن يحاول السيطرة عليك من إعلام مصر، فقد هالتنى تلك اللقطات والمكتوب تحتها فى خطوبة شقيقك، أنك لم تدع من إعلام مصر سواه «…»، وتم وضع حرس لمنع دخول المصورين الصحفيين والقنوات الفضائية، أما هو فيعامل معاملة الأقارب والأصدقاء.

لا تصدق يا بنى وإذا قال لك أنه كان المستشار الشخصى لزويل فرد عليه «ولماذا قاطعك آخر ثلاث سنوات»، وإذا قال لك أنا أود أهله وشقيقاته فرد عليه «أنه أخفى عن شقيقاته أن زويل قاطعه وذهب واستحضرهم من الإسكندرية، ليس على نفقته وإنما على نفقة رجل أعمال ورطه ليدفع فاتورة حساب الفندق والسيارة، حتى يأخذ اللقطة ويتلقى العزاء فى زويل من رئيس الجمهورية».

وبعد انتهاء الحزن مرت الأيام، وكلمته شقيقة زويل لم يرد عليها، وعاودت الاتصال دون جدوى، انقطع ما كانت لأجله، يا بنى لا تصدق، أنت عالمى وفخرنا، لا تضعف حول كلمة بلديات، كل مصر بلدياتك، يا بنى لقد استفاد من زويل وحصل على ما كان يحلم به من هم فى مهنته باسم زويل، يا بنى أستحلفك ابتعد، هو لا يريد منك الآن سوى اللقطة، لأنها تساوى الكثير، وبعدها ستعمل الآلة الإعلامية.

أنت قريب بحكم عملك وصدقك ووطنيتك من دوائر القرار المصرية، وكلنا نقتدى بك، وهذا ما سيتم توظيفه وشعبيتك لصالح تلك الفئة، أنت ثروة إنسانية ومالية تسير على الأرض، فاحم نفسك من الأدعياء ومن يريدون الجلوس معك فى كادر الصورة، المخلصة والله لوجه الله ولمصلحتك سيدة من بلادك.

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×