الأحد, مايو 19, 2024
حكايات وذكريات

‏سكوت هنحكي قصة فيلم لطيفة مع يوسف شاهين وكواليس ندم شاهين عليه قائلا لابن أخته إزاي تخليني أعمل…دا وهل صحيح إنتاج لطيفة؟ وكيف مثلته وكانت ماجدة الرومي المرشحة له؟

شارك المقال

‏بينما كنت أتحدث مع الناقد الكبير طارق الشناوي حول حوار المطربة لطيفة مع
‏منى الشاذلي
‏وجاء الحديث عن فيلمها الوحيد سكوت هنصور
‏إذا بي أجد كواليس كثيرة جدا قالها لي
‏البداية أن هذا الفيلم وقت التحضير له امتلات الصحف إن البطلة ستكون هي ماجدة الرومي وستكون المشاركة الثانية لها بالقاهرة بعد فيلمها الأول عودة الإبن الضال والذي جمعها بالراحل هشام سليم في أولى بطولاته
‏وهللت الصحف وقتها أن هذا الفيلم سيكون المشاركة الثانية للمطربة التي يتبناها يوسف شاهين وقدمها للشاشة
‏وإذا فجأة انقلب الأمر وتصبح البطلة هي المطربة التونسية لطيفة

جابي خوري شريك وابن شقيقة شاهين واحد كبار الموزعين والمتتحين بمصر

‏كتبت مانشيت سكوت هنهرج فهاجمني شاهين


‏وقتها كتبت مقالا تحت عنوان سكوت هنهرج وانتقدت الفيلم وقلت أنه لا يليق باسم ومكانة يوسف شاهين وبعد فترة استضاف الأستاذ محمود سعد يوسف شاهين فهاجمني على العنوان سكوت هنهرج

شاهين يسجل معي حلقات يعترف فيها بغلطته في الفيلم دا

‏مرت سنوات وكنت أعد و أقدم برنامج في محطة اوربيت تحت عنوان عمالقة الفن السابع وكان في 2003
‏وطلبت أن أسجل مع يوسف شاهين ولم يمانع وسألته ماذا تريد؟
‏أقصد طلباته المالية فقال حرفياً ولا مليم كل طلباتي إنك تصور بثلاث كاميرات وكنت وقتها أصور بكاميرا واحدة ونفذت له طلبه
‏وذهبت إلي مكتبه في شارع شامبليون بوسط البلد وكان لديه مكتب آخر في نفس تلك العمارة شقة صغيرة مكتب خاص له قمنا بتصوير الحلقة التي تحولت لثلاث حلقات ووقتها كان المخرج أكرم فريد فقال له خليك أنت وأنا هوزع الكاميرات


‏وفعلا قام بدور المخرج وصورنا
‏وكان سؤالي
‏ما هو الفيلم أو العمل الذي تريد أن تسقطه من حساباتك ؟
‏فقال حرفياً فيلم سكوت هنصور
‏فقلت له لقد هاجمتني وقت عرض الفيلم عندما كتبت مقالا تحت عنوان سكوت هنهرج
‏فضحك وكان حاضراً التصوير وقتها مساعده المخرج خالد يوسف

‏مرت سنوات و تقابلت مع ابنة شقيقته وشريكه في نفس الوقت لأن والده زوج شقيقةوشريك شاهين جابي خوري
وقلت له إزاي خليت خالك يعمل الفيلم دا؟
فكانت المفاجأة أنه قال لي
أنه أثناء التحضير للفيلم كنت أقول له وحش ياجو
فيرد عليا أسكت ياولد أنت مش فاهم حاجة دا هيكسر الدنيا
وأروح واجي أقول له ياجو راجع نفسك
يرد أسكت
مرت سنوات وكان شاهين بالبيت يقلب التلفزيون وجد الفيلم معروضا فشاهده وانزعج وناداني. غاضباً
أنت إزاي تسبني أعمل الفيلم ال…. دا؟
فقلت له ما أنا قلت لك وأنت قلت لي اتلهي
فرد كنت امنعني
وأنهي الناقد الكبير طارق الشناوي كلامه وقال ماقاله شاهين أقصد شهادة يوسف شاهين في حلقاتي مسجلة وموجودة للآن
وكلام جابي صحيح وهو موجود يسأل في ذلك
والحقيقة إن ماتبقي من هذا الفيلم هو الأغنية فقط تعرف تكلم عربي
فقلت له وقتها أشيع إن الفيلم كان إنتاج من الباطن للطيفة حتي يكون توقيع دخولها السينما باسم يوسف شاهين؟


قال ماعنديش فكرة ولا دليل ولا سألت فيها جو
ولاجابي
وارد آه
ووارد لا
عموما الكلام لي أنا
لطيفة كانت مهمومة بان يكون من يلحن لها اسما كبيراً لحن لعظماء الفن
والذي يكتب لها كذلك مثل عبد الوهاب محمد حتي ان مفردات كلماته لم تكن تتمشي مع العصر
مثل فؤاد
وغرامك واهجرني
لكن لأنه الذي كتب لأم كلثوم ووردة ونجاة فلازم تغني له
وهذا ذكاء منها
ولكن الإمكانيات المالية ساعدتها بشدة
كواليس غناء تعرف تكلم عربي. وكوبيليه علي دقة قلب زويل دي بقا لما تغنت بها
يالهوي ولا خلاص

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×