الأربعاء, يونيو 12, 2024
حكايات وذكريات

سوزان بدر نجمة اضطرت لتغير الاسم الفني الذي ظهرت بعد اضطهاد دولة عربية كبري لها فأصبحت الآن باسم فني آخر شهير جدا حتي تعمل

شارك المقال

هي قصة غريبة حبتين لكن حقيقة وحقيقة كبيرة خلقها عشرات القصص لكن
القصة باختصار هي بزوغ نجم فنانة مصرية في السبعينات اسمها سوزان بدر اشتهرت بالطول الفارع
القوام الممشوق
العيون الواسعة كعيون البقر


ملامح منحوتة وبشرة خمرية نافست بها ملامح فاتنة الشاشة مديحة يسري توقع لها كل من شاهدها ان تكون نجمة الصف الأول في فترة وجيزة


عملت في مسلسلات إنتاج عربي ومسرحيات كثيرة بهذا الاسم

الحادثة الفيلم اللعبة


رشحتها ملامحها العربية الأصيلة المتطابقة لتكون بطلة فيلم إنتاج إنجليزي في بداية الثمانيات وهو فيلم تسجيلي يروي قصة مقتل أميرة من الأسرة الحاكمة بسبب حبها لشاب غير زوجها الذي كان يكبرها في السن كثيراً ومحاولة الهرب معه متخفية في زي رجل لكن يتم القبض عليها بالمطار وتعود للقصر ويقوم شقيقها بقتلها بساحة السيارات أمام القصر ليشاهده صحفي إنجليزي صدفة ويسجل اللحظه لسيدة منقبة يتم إطلاق الرصاص عليها دا الملخص لان القصة وتباعتها سأرويها في موضوع منفصل
الدولة العربية ثارت وهددت إنجلترا أو نشرت الفيلم ستقطع العلاقات
وبالفعل قطعت العلاقات والنفط
وأشياء آخري كثيرة

الصحف وقتها عن منع سوسن بدر


وكان من ضمن العقوبات ملاحقة الفنانة المصرية التي شاركت بالعمل وكامل طاقم الفنانبن ومنعت المنتجين وشركات التوزيع والإخراج من التعامل معها ومعهم وإلا لن يشتروا أعمالهم ولن يمولوا عملا و..و..

تصدرت الصحف الانجليزبه


ظلت النجمة المرتقبة في بيتها بدون عمل سنوات
حتي هداها تفكيرها لتغير اسمها من سوزان بدر
لسوسن بدر


بسبب الفيلم الذي كان لعنة عليها
لتصبح واحدة من أشهر نجمات مصر كيلوا باترا السينما المصرية

الصورة الاصلية لمقتل الاميرة التي التقطها الصحفي الانجليزي


بالمناسبة الفيلم عرضته إنجلترا في 2005 يعني بعد 25 سنه تقريباً

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×