كمين رئيس جهاز التعمير صفوت النحاس لسماسرة مارينا علي الباب بعد صلاة الجمعة وحكاية الكارنيه المزور اليوم

شارك المقال

كنت دائما أشكو للدكتور صفوت النحاس رئيس جهاز التعمير مارينا العلمين، أن سماسرة مارينا كونوا دولة لهم داخل مارينا وهم سبب رئيسي فيما آلت له مارينا
من إدخال الغرباء والوقوف علي البوابات وإدخال السيارات والباصات، وهم يؤجرون الشاليهات بأسعار خرافية بعدما يوهمون الزبائن بصور علي عكس الواقع وتكتشف أن الشاليهات أبسط جملة لوصفها إنها قذرة ولا يوجد بها أثاث آدمي يصلح للمعيشة وربما السبب في تركها بقاذوراتها هكذا حتي يوهمون أصحابها أنها لم تؤجر بعد أو لإستنزاف الزباين، ولهم نفوذ غريب داخل مارينا وكلما إشتكاهم أحدٍ يخرجون كارنيهات علي أنهم ملاك وليسوا سمسارة بعدما يتجمع كل خمسه منهم أو أقل لشراء شاليه وبالتالي يصبح مالك ومعه كارنيه دخول وإقامة فينفي عن نفسه أنه سمسار، يقوم بتأجير الشاليهات لأسر، لشباب، لأعمال شمال المهم القرش أو الجنيه ووقت اللزوم يهربوا أو بعضهم يعمل بكل أسف عصافير لبعض مسؤلي الجهاز، سمع الدكتور صفوت النحاس ذلك فكان رده أنه يحضر من الأربع للسبت لمارينا يقف بنفسه علي البوابات ويعمل كمائن لمثل هؤلاء وسميت له أسماء بعينها مثل (شو) و (و) مع كل طاقم أسرهم، بالبلدي مدمرين مارينا، اليوم وقف علي بوابة أربعة إذا به يجد سيارة محمله بخمسة أفراد دخلوا بكارنيه واحد، هجم علي الداخل ونظر في الكارانيه فوجده كذلك مزور مضروب بعدما أدخله عامل الأمن وعلي حظه كان واقف من بعيد، داخل سيارته صفوت النحاس فإنتظر حتي دخلت السيارة ثم قام بإستيقاف من بها ليجد أن حتي الكارنيه الواحد لكل هؤلاء مزور.

وعلي بوابه أخري ضبط ست سيارات دخلت بكارنيهات سماسرة.

إذًا كان هذا حال تلك الأيام أو يوم واحد فقط وهو علي البوابات فما حال البوابات الآخري !

الوضع جد خطير وهو لم يتواني عن ذلك وعلم بأسماء عدد من السماسرة الذين كونوا دولة داخل مارينا ولهم أساليبهم الملتوية للتهرب من أي مأزق قانوني، لكن ماحدث اليوم تحية كبيرة له.

لكن بكل أسف العمال والسماسرة يعرفون خط سير رئيس التعمير ولهم كثير من الأساليب الملتوية، أعانك الله يا دكتور صفوت، فقد توليتها خربة ولا ينسي أحدٍ ما حدث في العهد السابق، والموظف الذي إستولي علي ملايين الجنيهات دون أن يوقع علي أي ورقة تدينه وباع آلاف الكارنيهات وكل الذي تم بعدما لم يجدوا أي ورقة قانونية عليه وراح لحاله لكن بعد إي ؟

بعد ما خربها !!

حقا مر علي مارينا مسؤلين كثر سابقين كتبت وقلت سنوات كثيرة الحمد لله كانوا بيمشوا لكن بعد إي ؟؟ بعد مابيكملوا علي التخريب، وجاء النحاس ليجد التركة مثقلة بالكثير جداً.

شهيرة النجار

مرحبا بك في حكايات شهيرة النجار

اضافة
×
error: تحذير: غير مسموح بالنسخ