السبت, مايو 25, 2024
أرشيفحكايات آل مبارك وحاشيتهمدفتر احوال مجتمع مصر

لازلنا فى أسرار رجال مبارك “زكريا عزمي لأمين رئاسة محدش يوشوش الرئيس غيري

شارك المقال
  • زكريا عزمى لأمين الرئاسة: “محدش يوشوش الريس غيرى”
  • أطاح ب خالد قنديل لأنه أقترب من الرئيس المخلوع فى إحدى زياراته للصعيد التى غاب عنها
  • حبيب العادلى انتقم منه بتقرير عن حماه قال فيه إنه يمول جماعات إرهابية
  • زكريا لعمرو موسى : “عايز الريس يشوف ناس طردها مرة ثانية وعندك !!”
  • أخر مبارك وسوزان الطائرة لأمريكا ساعتين علشان ما يصرفوش بدل سفر للعاملين معهم يومين
  • طرد أمين رئاسة لأنه تلقى فاكسا على سكرتارية قصر عابدين
  • وطرد أمين رئاسة آخر لأنه لديه مكتبة
  • لولا غلاوة عادل إمام عند أولاد مبارك كانت مسرحية “الزعيم” اتقفلت بعد غضب زوجة ملك المغرب وورطة سوزان فى الرد عليها
  • بالصورة .. سوزان مبارك فى اللوفر وحولها الوصيفات وأسرار فنادق الرئاسة فى باريس ولندن !
  • بالصورة أيضاً.. سوزان تتفاءل بالشيخ طنطاوى فى عقود قران أقاربها
  • جيهان وجمال وطلعت السادات لم يحضروا فرح بنت أنور السادات الذى تكلف ملايين الجنيهات فى هذه الأيام الصعبة
  • زكريا عزمى لأمين الرئاسة: “محدش يوشوش الريس غيرى”
  • حبيب العادلى أرسل تقريراً لمبارك عن حما خالد قنديل جاء فيه أنه يمول الأرهاب
  • انتقام العادلى من قنديل بحجة إلهام شرشر لازم تدخل مع سوزان الأوبرا
  • زكريا عزمى لعمرو موسى : عايز الريس يشوف ناس طردها مرة ثانية وعندك !!
  • أخروا الطائرة حتى لا يصرف ساعتين بدل العاملين بالرئاسة يومين لأمريكا
  • طرد أمين رئاسة لأنه تلقى فاكسا على مكتب سكرتارية قصر عابدين!
  • أمين رئاسة آخر لأنه لديه بيزنس خاص “مكتبة أقلام” !
  • لولا غلاوة عادل إمام عند أولاد مبارك كانت مسرحية “الزعيم” اتقفلت بعد غضب زوجة ملك المغرب وورطة سوزان فى الرد عليها
  • بالصورة .. سوزان مبارك فى اللوفر وحولها الوصيفات وأسرار فنادق الرئاسة فى باريس وإنجلترا
  • بالصورة ً.. سوزان مبارك كانت تتفاءل بالشيخ طنطاوى فى عقد قران أقاربها
  • شائعة تقول فلوس مبارك هدية من صدام فى السبعينيات !
  • حوالى “4” ملايين جنيه تكلفة فرح ابنة أنور عصمت السادات
  • جيهان وجمال وطلعت السادات لم يحضروا الفرح
  • من ذهب للفرح من أولاد عصمت السادات ال “15”؟
  • الأسباب الحقيقية لعدم ذهاب طلعت السادات فرح ابنة شقيقه
  • هل تعالى واغتر عفت السادات بعد تلميعه إعلامياً فى حادث ابنته؟
  • أكل وشرب ورقص للندوات وإعلانات الشامبو والمساحيق من دم الغلابة
  • حفل إيه للأعضاء وغير الأعضاء فى اليومين دول؟
  • رغم حالتها الصحية أقامت سامية أبو الفتوح معرضا مصريا فلوسه لحساب الثورة.. هو ده العمل الاجتماعى
  • أسرار بعد رحيل داغر
  • أخت داغر أصرت على إعطاء ألفت عمر فستان زفافها آخر تصميماته
  • جمال الغيطانى فى صالون المسلمانى : مبارك كان يلبس البدل المحلاوى ب 40 جنيها انتهى ب 150 ألفاً للبدلة
  • اللواء إبراهيم الشايب : عزمى نقل معلومات خاطئة لمبارك لإنهاء خدمتى بالرئاسة
  • زكريا عزمى لأمين الرئاسة: “محدش يوشوش الريس غيرى”

كل يوم تنفتح خزينة أسرار الديوان الملكى لملكة مصر السابقة سوزان مبارك وملكها المعظم وورثة العرش.. نروى بالصور غرائب الأسرار من داخل القصر، نبدأها بخالد قنديل الذى التحق بالعمل فى أمانة الرئاسة من 1992 حتى 2002 ويعد واحداً من القلائل المشهود لهم بالكفاءة فى احتراف البروتوكول والمراسم، كذلك الجديو وشبكة العلاقات العامة ، فى إحدى الزيارات لخالد قنديل مع حسنى مبارك فى الصعيد والتى لم يكن فيها زكريا عزمى.. أنتقل مبارك من القاهرة للصعيد بالطائرة وكان تحركه مذاعا على الهواء وما أن هم الرئيس بركوب الطائرة قام خالد قنديل بالحديث اليه ووشوشته فى أذنه .. كان خالد يسأله هل المحافظ يركب السيارة معه أم لا ؟، فرد الرئيس أن يركب فى سيارة أخرى، فلما رأى زكريا عزمى هذا المشهد فى التليفزيون شعر بالضيق إنه هناك من استولى على أذن الرئيس غيره .. انتهت الزيارة وما أن عاد خالد قنديل حتى قال له زكريا عزمى “محدش يوشوش الريس ويكلمه غيرى”، وكان هذا أول مسمار يدق فى منصب خالد قنديل وهو أبن اللواء أحمد قنديل بالمخابرات الحربية.

  • حبيب العادلى أرسل تقريراً لمبارك عن حما خالد قنديل جاء فيه أنه يمول الأرهاب

فى 1996 أرسل حبيب العادلى وكان وقتها رئيس مباحث أمن الدولة، تقريرا للرئيس مبارك يفيد بأن حما خالد قنديل من كبار ممولى الجماعات الأسلامية فى أمريكا، وحما قنديل كان مقيماً منذ 25 سنة بأمريكا فطلب مبارك من زكريا عزمى الاستفسار عن الأمر والتحرى ودخل على الخط عمر سليمان الذى تربطه بوالد خالد بحكم العمل، علاقة كبيرة ويعرف أسرته جيداً ولولا تدخل عمر سليمان على الخط ما كانت ظهرت الحقيقة وهى أن ضابط أمن دولة جديد سافر إلى نيويورك وأراد عمل شغل يرضى مرؤسيه فوجد أن حما خالد قنديل قد تبرع لصندوق أحد المساجد بعد صلاة العيد بالمركز الإسلامى ب 100 دولار فقال أعمل قصة وأرسلها محبشة بعبارات كانت كفيلة بنسف حما خالد قنديل، ومنها أن رئاسة الجمهورية مخترقة، وقتها تم طرد عدد من ضباط أمن الدولة الذين هم رجال العادلى ليصبح الثأر والعداوة من العادلى تجاه قنديل واجبة لكن إزاى هو ما يعرفش.

  • انتقام العادلى من قنديل بحجة إلهام شرشر لازم تدخل مع سوزان الأوبرا

مرت السنوات وبالتحديد بعد 6 سنوات كان هناك عرض أزياء مغربى بدار الأوبرا فى 6 مايو 2002 العرض حضرته سوزان مبارك وكان خالد قنديل مسئول الرئاسة معها وجرى العرف البروتوكولى أنه عندما تدخل حرم رئيس الجمهورية لا يدخل أحد بعدها حتى ولو كان مين، وقتها كانت زوجات الوزراء حاضرات ودخلت سوزان لتجىء إلهام شرشر زوجة حبي العادلى متأخرة وأرادت الدخول فرفض أمين الرئاسة بروتوكولياً وأمنياً، وكان العادلى وزيراً للداخلية، اتصلت به إلهام وقلبت الدنيا والرجل مصر على عمل الإجراءات التى تعملها، يوم 9 مايو الساعة الحادية عشر صباحاً يعنى بعد العرض بثلاثة أيام جاء حبيب العادلى فى لقاء خطير لمقابلة الرئيس مبارك جلس مع حبيب ربع ساعة بعدها أصدر مبارك قراراً بخروج خالد قنديل من الرئاسة، قال العادلى إيه لمبارك، أقنعه إزاى؟ أهو ده السر الذى توجد فقط إجابته فى سجن المزرعة عند العادلى، هكذا انتقم حبيب العادلى لرجاله لأنه ظهر أمام الرئيس فى 1996 أنه مفبركاتى لكن لم يأخذ زكريا عزمى حقه.

  • زكريا عزمى لعمرو موسى : عايز الريس يشوف ناس طردها مرة ثانية وعندك !!

عمل إيه زكريا عزمى لينتقم من وشوشه الرئيس وأن أذن الرئيس ملك له فقط، خرج خالد قنديل فطلبه عمرو موسى أن يتولى مراسم جامعة الدول العربية، لأنه ممتاز ومشهود له بالكفاءة بل أصر وألح فى طلبه وأخذ ميعادا منه للمقابلة لكن طال الوقت ليعتذر بعد ذلك موسى قائلا : لقنديل : إن الدكتور زكريا عزمى عرف وزعل جداً قائلا مفيش حد الرئيس يمشيه ويشتغل فى مكان ثانى تعمل إيه لما يكون فيه مؤتمر قمة والرئيس فيه وخالد قنديل ماسك مراسم الجامعة، هل تحتمل أن يغضب الرئيس منك.. وبعدين الريس ما بيحبش يشوف وجوه اشتغلت معاه وخدمته تخدم فى نفس المنصب بمكان آخر !! المهم أرسلوه لمكتب وزير الدولة للتنمية الإدارية وقتها الدكتور محمد زكى أبو عامر.

  • أخروا الطائرة حتى لا يصرف ساعتين بدل العاملين بالرئاسة يومين لأمريكا

كان الحرص فى ديوان رئاسة الجمهورية على أموال مخصصات الرئاسة على أشده، فى ذات يوم كان الرئيس مبارك وحرمه سيسافران أمريكا وكان ميعاد الطائرة 11.30 ليلاً كان هذا فى 1995 وبعدها ذهب الجميع للمطار قالوا للوفد المرافق له إن الطائرة ستتحرك فى الساعة الثانية بعد منتصف الليل.. لماذا ؟ تبين أنه لو سافر الوفد قبل الساعة 12 ليلاً سيحسب لهم اليوم ثم يدخلون فى اليوم التالى بعد الثانية عشر ويحسب لهم يومين فقرروا تأخير الطائرة وعمل كل الدربكة دى من أجل توفير يوم وبدل سفر للحرس وأمانة الرئاسة والمصورين والإعلاميين وكان البدل وقتها 150 دولاراً عن اليوم للفرد فى 65 فرداً مرافقا من الطاقم.. المبلغ كبير برضه شفتوا كانوا مدبرين وخايفين على فلوس البلد إزاى!

  • طرد أمين رئاسة لأنه تلقى فاكسا على مكتب سكرتارية قصر عابدين!

ووصل الحرص والتفريق بين المال العام والمال الخاص داخل ديوان رئاسة الجمهورية مع العاملين إلى حد التعنت، لقد حدث أن خرج الضابط خالد شكرى من الحراسة لأنه تلقى فاكسا من شركة تداول أوراق مالية كان يجعلها تبيع وتشترى له فى البورصة، ولما كان الأمر هاما يتعلق بحركة تداول تم إرسال الفاكس على المكان الذى يعمل فيه بسكرتارية الرئيس فما أن علم زكريا عزمى حتى طرده فى اليوم التالى، كان ذلك فى 2005 من أسباب الطرد استخدام وإعطاء رقم فاكس الرئاسة لآخرين بدون إذن المسئول وتلقى ورقة طبعت من مال ومخصصات الرئاسة والأمر الثالث للخروج هو إدارة بيزنس خاص أثناء عمله برئاسة الجمهورية هذا البيزنس شراء أسهم فى البورصة وكان هذا فى عز تولى واستيلاء رجال الأعمال على الوزارات رشيد محمد رشيد ويونيليفر وأظنكم قراتم كيف كان يخصص بصفته رئيس صندوق تنمية دعم الصادرات 9 ملايين ونصف المليون جنيه كل عام لشركاته يونيليفر بعد أن أدخل المنتجات التجميلية والكيماوية فى الدعم ليتسنى له إدراج اسم شركته يونيليفر العالمية التى لا تحتاج إلى أى دعم ويعطيها حوالى 10 ملايين كل عام وهذه قطرة فى بحر رشيد، وعندك المغربى وزهير جرانة وأمين أباظة، لكن ورقة فاكس تكلف الرئاسة وشراء أسهم جمع بين عملين!

  • أمين رئاسة آخر لأنه لديه بيزنس خاص “مكتبة أقلام” !

بنفس التهمة وهى إدارة بيونس خاص تم طرد “ح.س.ن” لأنهم وجدوا أن لديه مكتبة تبيع الأقلام والدباديب وتديرها زوجته، أما الضابط الذى كتبت قصته العدد الماضى الذى تجرأ وقبل شيكولاتة حفيد الرئيس اسمه “ر. الحجيرى”

  • لولا غلاوة عادل إمام عند أولاد مبارك كانت مسرحية “الزعيم” اتقفلت بعد غضب زوجة ملك المغرب وورطة سوزان فى الرد عليها

فى 1995 كانت مسرحية “الزعيم” لعادل إمام فى أوج عرضها وكانت زوجة ملك المغرب الملك حسين موجودة بمصر وطلبت مشاهدة المسرحية فأخذتها سوزان مبارك وطبعاً بروتوكولياً كل زوجات الوزراء جئن وتم عرض المسرحية عرضا خاصا ليلتها للاحتياطات الأمنية كان هذا فى عهد كمال الجنزورى، المهم أن سوزان كادت تخرج من منتصف العرض لأنها وجدت زوجة ملك المغرب غاضبة تنتقد المسرحية التى تتحدث عن حاكم دكتاتور وكأنما الأمر إسقاط على حاكم أو حكام عرب ” هو ده بيحصل فين غير فى الشرق الأوسط”، وتساءلت زوجة الملك إلى هذا الحد وصلت الحرية عندكم فى مصر دا ولا فى أوروبا”، كانت كلماتها تحمل معانى كثيرة تؤخذ على أنها سخرية حيث لا يستطيعون كبح جماح فنهم بمصر .. سوزان بدورها غضبت وخاصة من العاملين معها فى رئاسة الجمهورية.. هل لا يعرفون معنى موضوع المسرحية؟، وكادت تتحول لأزمة لولا أن هدى الله أحد العاملين بأمانة الرئاسة وجمع قواه وقال لها يا هانم جرى العرف أن من يريد عمل فن يتحدث فيه عن حكم ودولة يذكر بلدا خياليا والموجود فى المسرحية شىء خيالى أى والله خيالى، مثل فيلم فريد شوقى فى فيلم (صاحب الجلالة) وفؤاد المهندس مع شويكار (يعنى دولة بخ ستان ، ضرابستان، حرامستان.. دا من عندى وعدت) بالمناسبة المسرحية كادت تغلق لولا غلاوة عادل إمام وعلاقته الوطيدة بجمال وعلاء مبارك.

  • بالصورة .. سوزان مبارك فى اللوفر وحولها الوصيفات وأسرار فنادق الرئاسة فى باريس وإنجلترا

ننشر لكم صورة نادرة عمرها 14 سنة منذ 1997 التقطت لسوزان مبارك فى متحف اللوفر وهى تتجول لمشاهدة مقتنياته وقد جرى العرف عندما يسافر الرئيس وزوجته فى زيارات رسمية لباريس لا يتجهان أبداً لمنزلهما الخاص وينزلان فى فندق كربون أفخم وأغلى فندق هناك ومعه زكريا عزمى أما الأمناء وأمن الرئاسة ورؤساء التحرير فى ماريوت شانزلزيه لكن الحرس الجمهورى والشئون الإدارية والمصورين وإعلام الرئاسة فى فنادق ثلاثة نجوم حوالى 100 فرد تقريباً فى بدل سفر 150 دولار والإقامة بالفنادق، ناهيك، كما يؤكد العاملون بالرئاسة عن تأجير السيارات ماركطة مرسيدس لكل الطاقم ما عدا الحرس شيروكى يعنى تتكلف الرحلة بالطائرات والأطعمة بدون هدايا فى زيارة ثلاثة أيام رسمية من 500 حتى 700 ألف يورو، أما عندما تسافر سوزان مبارك لانجلترا بلدها المفضل دائما فهى تفضل فندق دورستشتر ذلك الذى ينزل فيه سلطان بروناى وملك السعودية وكانت تفضله جاكلين كيندى قبل وفاتها ومشاهير العالم.

  • بالصورة ً.. سوزان مبارك كانت تتفاءل بالشيخ طنطاوى فى عقد قران أقاربها

اللهم اجعل خير أعمالنا خواتمنا وكانت خاتمة شيخ الأزهر السابق خير خاتمة بجوار آل البيت، كان الدكتور محمد سيد طنطاوى تتفاءل به عائلة الرئيس خاصة آل ثابت جميعهم لذا كانت تحضره السيدة سوزان ليعقد قران أولاد أخواتها وكل أقاربها حيث كانت تقول له ” بتفاءل بيك يا شيخ طنطاوى” وها هى صورة نادرة تنشر لأول مرة للشيخ طنطاوى مع الرئيس مبارك فى حديث ودى داخل دار القوات الجوية وخلفهما فتيات وسيدات من عائلة ثابت يتناولن العصائر والشربات بعد عقد قران أحد أقارب سوزان فى 2001.

  • شائعة تقول فلوس مبارك هدية من صدام فى السبعينيات !

عدد من الذين عملوا برئاسة الجمهورية يؤكدون أن بعضهم يسمع من المؤيدين لنظام الرئيس السابق مبارك خاصة بعد التسجيل الصوتى لقناة العربية يوم الأحد الماضى أن مبارك بالفعل لديه بعض الأرصدة من ملايين الدولارات فى أحد بنوك سويسرا موضوعه منذ أن كان نائباً لرئيس الجمهورية وذلك عندما طلب صدام حسين من الرئيس الراحل السادات شخصية ذات كفاءة لتدريب الطيارين وإعادة هيكلة مؤسسة الطيران بالعراق للاستعداد لحربه مع إيران فرشح له نائب رئيس الجمهورية محمد حسنى مبارك قائد ضربة الطيران فى حرب أكتوبر وكافأه وقتها صدام حسين بعدة ملايين من الدولارات وضعت بعلم ومعرفة السادات فى أحد بنوك سويسرا، هكذا يشاع صدق أم كذب هذه الرواية ينبغى أيضاً التحقيق فيها.

  • حوالى “4” ملايين جنيه تكلفة فرح ابنة أنور عصمت السادات

لست أبداً ضد أن يفرح الناس ويسعدوا يا رب تكون كل أيامنا أفراح لذا من يجد فرصة للفرح فليفرح ولكن ليس بهذه الطريقة المستفزة وفى هذه الأيام الضيقة الحال، كان يمكن ألا يقف على تفاصيل هذا الزفاف قبل الثورة لأن البلد كانت مليارات أين الاعتدال؟ ولماذا هذا البذخ الأسطورى الذى وصل بهذا الفرح كواحد من أكثر عشرين فرحا أقيموا بمصر على مدار العشرين سنة الأخيرة بذخاً وإسرافاً.

والأغرب أن والد العروس ثورى ومؤسس حزب وداخل فى السياسة وممكن نسمع الأيام المقبلة أنه مرشح للرئاسة طوح طبعاً وعنده ملايين وهو ليس أقل من أخواته وأقاربه فى شىء حتى يمارس السياسة، هذا الكرم الحاتمى الذى غمر به والد العروس ووالد العريس الضيوف الألف كان يمكن أن يفتح آلاف البيوت لمدة عام، ويجعلنى أتساءل والجميع أكيد سيتساءل مثلى، الفرح لبنت أنور عصمت السادات شقيق عفت الذى كان بطل وسائل الإعلام فى الأيام الماضية باختطاف ابنته وشقيق طلعت المحامى الشهير والنائب السابق والعريس محمد عياد تمتلك عائلته شركات بين مصر ولندن، أنور عصمت السادات يعمل فى مجال السياحة حيث لديه ديسكوتيك هارد روك فى شرم الشيخ ويتاجر فى الأراضى وشركات أخرى والفائز بشراء فيللا الرئيس الراحل أنور السادات فى ميت أبو الكوم، غالبية الحاضرين للفرح الذى أقيم ظهر الجمعة الماضية بطريقة أمريكانى فى ميراج سيتى فى فيللتى والد العريس اللتين فتحتا على بعضهما لتستوعب المدعوين الألف وخمسمائة تقريباً يقولون إن الفرح تكلف على أقل تقدير 4 ملايين جنيه إزاى؟ تم استحضار مهندس الديكور الأشهر فى العالم العربى والمتخصص فى ديكور الملوك والرؤساء وأمراء العرب ومصر محمود أكى والذى يتقاضى من مليون لمليونى ونصف المليون حسب المكان واتساعه والمواد المستخدمة فيه، فما بالنا والفيللتين مفتوحتين على بعض، وتم استحضار جميع المأكولات والخدمة من الفورسيزونز مئات المترات من الفندق حتى إن المشهد العام بالمنطقة أن سيارات الفورسيوزنز التى بدأت من الصباح الباكر أغلقت الشارع والشوارع المحيطة، أوبن بوفيهات من الخمور واللحوم والأسماك والجبن والعصائر والحلويات والتورت والفواكه بشياكة، فستان العروس من زهير مراد ب 150 ألف دولار تقريباً وسافرت عدة مرات بالطائرة لتعمل بروفات، فساتين والدة العروس وشقيقاتها بتصميم هانى البحيرى، تم استحضار راغب علامة وهو يتقاضى من 60 إلى 75 ألف دولار فى الفرح وال D.J و30ألف جنيه تقريباً والصور والفيديو ب 30 ألف جنيه، ناهيك عن مصفف الشعر محمد الصغير حوالى 20 ألف جنيه وللجميع حوالى 30 ألف جنيه تقريباً وزفة الشمعدانات بحوالى 10 آلاف جنيه نقريباً، ولا فى الخيال أما دعوة الفرح فقصة أخرى.

ألم تكن هذه الملايين نصفها أو ربعها يتجه لجهة خيرية أو ينفق على فقراء ميت أبو الكوم، طبعاً من سيقرأ هذه السطور سيقول إيه الفلوس دى؟ وطبعاً فى ظل هذه الأيام التى لا يعلم بها سوى الله.

  • جيهان وجمال وطلعت السادات لم يحضروا الفرح

لم تحضر السيدة جيهان السادات ولا حتى ابنها جمال ولا زوجته كما كتبت إحدى الصحف كما تعجبت عندما قرأت أن طلعت السادات شقيق أنور ذهب للفرح وتحدث إلى جيهان السادات وتم تصفية الأجواء بينهما إزاى إذا كانوا ما راحوش، وطلعت يوم الجمعة توجه للصلاة فى جامع جمال عبد الناصر ثم توجه لميدان التحرير واستقل سيارته بعدها للإسكندرية حيث كان فى الرابعة ظهراً فى مكتبه لتحضير قضية كان سيترافع فيها صباح السبت بالمحكمة لولد متهم بقتل والده ووالدته وأخته بالسم.

  • من ذهب للفرح من أولاد عصمت السادات ال “15”؟

أولاد عصمت والد أنور وطلعت “16” توفى واحد وبقى “15” جلال وطلعت وعفت وأنور وزين ونادية وفوزية وصفية وعلى وعباس وجمال وحسن وسوسن ومحمد وطارق ولم يذهب للفرح الأخوات البنات نادية وفوزية وصفية أما أولاد أنور والد العروس دينا وسامح 30 سنة ويوسف 18 سنة وزوجته من عائلة الدسوقى بالدقهلية وتوجه للفرح زوجة عاطف صدقى وحسين فهمى وزوجته ومصطفى الفقى وجمال طلعت السادات ابن عم أنور وزوجته آمال فرح، كذلك ذهب عفت وزوجته وبناته الثلاث وطبعاً تحول الفرح لحكايات معه عن ابنته والاختطاف.

  • الأسباب الحقيقية لعدم ذهاب طلعت السادات فرح ابنة شقيقه

سألت طلعت السادات لماذا لم تحضر زفاف ابنة شقيقك؟ قال: لأنى لا أحب نقض العهود حيث اتفق أنور وزين على عدم خوض الانتخابات أمام عفت الذى كان حاصلاً على وعد من مبارك أما زين فحصل على موافقة من أحمد عز فقلنا نوحد الجبهة واتفقنا، بعدها نقض أنور وزين العهد بل تطاولا على لأنى ظللت مؤيدا لعفت، وقالوا حصلت منه على فلوس ولا أخفى سراً أنه لحظة سرقة ابنة عفت الفار لعب فى عبى أن يكون أحدا منهم متورط لكن الحمد لله، لذا جاءوا سريعاً وتوجهت لشبين الكوم حتى أقابل الخاطفين عند المطحن بدون سلاح وقلت العيال هيتكسفوا على دمهم ويعطونى البنت وكان ممكن ألا أعود وعلى فكرة أنا رحت أتشفع للأولاد بعد القبض عليهم وذهبت معهم للنيابة لأن عفت وزوجته وبناته مسامحين، لكن لن أسامح زين لأنه بيع والدتنا ذات التسعين عاماً منزل العائلة له.

بالمناسبة طلعت قال إنه يعتذر أن يترافع عن بعض الوزراء والمسئولين المقبوض عليهم الآن رغم أنه مرتبط بعلاقات إنسانية مع بعضهم بحكم الزمن.

  • هل تعالى واغتر عفت السادات بعد تلميعه إعلامياً فى حادث ابنته؟

عفت السادات توجه للزفاف وربما يرد موقف شقيقه الذى كان معه فى السيارة لحظة تسليم المبالغ للخاطفين، لكن الجميع يلاحظ أن التلميع الذى حدث لعفت جعله يتعامل بتعالى مع الكثيرين حتى ظهوره فى وسائل الإعلام والتغطية حتى العالمية للحدث قصرت عليه مساحات من التلميع القوى ما كان سيصل لها لو دفع الملايين خاصة أن الأكثر شهرة بين الأشقاء ال 15 هو طلعت حتى إن الناس تردد يعنى لو لم تكن بنت ملياردير مثل عفت وله صلات وطيدة بالحزب وكذا هل كانت ابنته ستعود بهذه الطريقة وبهذه السرعة؟!

  • أكل وشرب ورقص للندوات وإعلانات الشامبو والمساحيق من دم الغلابة

حالة من الغيظ تنتابنى كلما وصلتنى أخبار ندوات تقييم بالسيدات فى الفنادق على شاى أو عشاء لتوديع زوجة وزير أو الكلام فى السياسة لأن هذه الأيام لا تحتاج للكلام وينبغى يا سادة إعادة ترتيب أوراقنا الخاصة بندوات وحفلات الجمعيات الأهلية من الروتارى والليونز والإنرويل ليس وقت المنظرة حتى الشركات تدفع الملايين وتؤجر الفنادق الخمسة نجوم مثل فيرمونت لطرح منتج جديد واستحضار مغنية ودفع 30 أو 40 ألأف علشان إيه.. كانت هذه الأموال التى تضاف على سعر المنتج وتؤخذ من دم المواطنين توفر ويخفض السعر أو زيادة حجم المنتج مثلا فى هذه الأيام لكن أغانى ورقص علشان مسحوق غسيل أو شامبو حرام.

  • حفل إيه للأعضاء وغير الأعضاء فى اليومين دول؟

حتى إن ناديا فى إسكندرية مثل أكاسيا يقرر عمل حفل شوفوا التالى مجانى لأعضاء النادى وغير الأعضاء ورغم أن الحفل سيكون بعد طباعة العدد بيومين إلا أن من أشار على أصحاب النادى أشاروا بالخطأ إذا كيف يقام حفل فى مكان مفتوح للجميع فى ظل عدم التواجد الأمنى، من سيؤمن على الفتيات من التحرش أو السرقات حتى إن هذا النادى قدم حفلات منذ سنوات فى الأيام الطبيعية وكانت هناك التحرشات والسرقات وأيضا وبجوار النادى منطقة من أصعب المناطق الشعبية الخطيرة التى كان الهجوم على غالبية الإسكندرانية منها والأدهى من ذلك أن المسروقات التى نهبت يوم جمعة 28 يناير تباع خلف هذا النادى من البلطجية، وأنا أعرف من أشار على المسئولين بالنادى لعمل هذه الحفلات لعمل الحفل وهو ما فعله متعهدو الحفلات الذين يريدون تمشية حالهم بحجة جمع اشتراكات الأعضاء، وساموزين ومى سليم يعنى هم ميجا استار لدرجة تجبرا الأعضاء بدفع الاشتراكات.

  • رغم حالتها الصحية أقامت سامية أبو الفتوح معرضا مصريا فلوسه لحساب الثورة.. هو ده العمل الاجتماعى

ما اعتبرها مضرب المثل بحق سامية أبو الفتوح هذه السيدة وجدت أن غالبية العاملات بتصميم الملابس والأحذية توقف حالهن وفى نفس الوقت قررت جمع تبرعات لحساب الثورة برقم 25/1/2011، ورغم ما تمر به الآن من حالة صحية سيئة نتيجة ارتفاع فى درجة حرارتها المستمر وتبين أنه إلتهاب حاد جداً فى أنسجة القدم وهى لا تقدر الوقوف عليها إلا أنها نظمت معرضا للمنتجات المصرية تحت عنوان “فى حب مصر” بالتليفون – وجمعت العارضات وكان حتى الثانية عشر من صباح يوم العرض لم يكن التأكيد على افتتاحه نتيجة أحداث التحرير ورغم ذلك تخطت هذه الظروف وافتتحته وهى جالسة لا تتحرك على الكرسى من شدة الالتهاب.

حضر المعرض الذى أقيم بالفورسيزونز ماهى نصير وأميمة حرم سفير السعودية الجديد أحمد قطان الذى كان سفير السعودية فى جامعة الدول العربية وحرم سفير لبنان خالد زيادة وعواطف سراج الدين فى أول ظهور اجتماعى لها بعد الثورة وراندا الزغبى وناجى صالح رئيس جمعية ” الحق بالحياة” وجيهان حلاوة التى كانت عضو مجلس الشعب بالكوتة وكذلك منى رجب التى كانت مقربة بشدة لسوزان ويتردد بقوة توليها رئاسة تحرير “نصف الدين” فى الأهرام” وليلى ومعالى جميعى ونانا بشارة وعدد كبير آخر من سيدات مصر، العارضات حوالى 35 وشاركت سامية أبو الفتوح تنظيم المعرض ملك مدكور ومروة العبد ومن المقرر عمل معرض آخر كبير فى الشهر المقبل وهو المعرض الذى كان مقرراً عمله فى عيد الأم لولا أحداث الثورة وكان له ميعاد سنوى دخله لصالح فقراء عزبة خير الله.

  • أسرار بعد رحيل داغر

برحيل داغر كان هناك توابع لم تنشر .. أولها أنه كان مقرراً عمل ديفيليه له تنظمه سيدة الأعمال تهانى البرتقالى لصالح جمعيتها فى الأوبرا فلما قتل داغر رفضت البرتقالى إلغاء العرض وقررت عمل فكرة تحويل الديفيليه لحفل تأبين وسيسير الأمر كما هو عليه لكن رفضت أسرته فى آخر لحظة إذا كيف يتم عمل حفل تأبين ولم يتلقوا العزاء بعد ولم يكن جثمانه قد شيع، لكن سيدة الأعمال ظلت تؤكد لآخر لحظة أن الحفل قائم حتى ألغى فى دار الأوبرا ، الغريب أن أحد أصدقاء داغر من اللبنانيين اقترح أن يتم عمل حفل كبير له بعد أسبوع من الوفاة بين عروض أزياء له على أن يخرج الجثمان ويحيى الجمهور بعد العارضات ثم يتجه لثواه الأخير وطبعاً هذا كلام تخاريف وأتعجب من هذا الصديق الذى هو بالمصادفة كان صديقاً للمخرج اللبنانى يحيى سعادة لماذا لم يفعلوا ذلك معه ويخرجوه من استوديو، إنهم بذلوا أقصى ما بوسعهم لعودة الجثمان من تركيا حتى يدفن.

  • أخت داغر أصرت على إعطاء ألفت عمر فستان زفافها آخر تصميماته

ومن توابع وفاة محمد داغر أيضاً أن الممثلة ألفت عمر كانت قد صممت فستان زفافها عند داغر والزفاف كان يوم السبت الماضى يعنى بعد الحادث بأيام ولم تكن قد أستلمته بعد لأنه لم ينته فأخذت تتصل بالمعارف وتحاول البحث فى المحلات عن فستان جاهز لإنقاذ الموقف وكادت تؤجل موعد الزفاف لولا طباعة الدعوات وذهابها للناس لكن شقيقة داغر ماجدة أصرت على إعطائه لها يوم الزفاف وقد أقامته فى موفنبيك 6 أكتوبر فى ذات لحظة تلقى عزاء داغر الذى حضر فيه غالبية فنانات مصر صفاء أبو السعود وأنغام وجومانة مراد ولقاء سويدان وهؤلاء حضرن تشيع الجثمان وكذلك العزاء لكن ما لفت نظرى رانيا يوسف توجهت للعزاء بميكروجيب؟ ملونة وخلاخيل فى القدم وشابوه ومانيكير وماكياج خفيف معتقدة أنها ذاهبة لعرض أزياء وليس عزاء.. قلة أدب! فيه ناس راحت فرح ألفت وناس راحت تعزى دنيا !!!!

  • جمال الغيطانى فى صالون المسلمانى : مبارك كان يلبس البدل المحلاوى ب 40 جنيها انتهى ب 150 ألفاً للبدلة

نظم الإعلامى أحمد المسلمانى هذا الأسبوع صالونه الصقافى بالزمالك كان نجمه هو الكاتب الكبير جمال الغيطانى وضيف الشرف المستشرق الفرنسى المعروف “جيل كيبل” كان عدد الحاضرين حوالى 40 ضيفاً من بينهم الفنان سامح الصريطى ودكتور جلال الشايب وعدد من اتحاد ممثلى شباب الثورة وكان المقرر أن تكون الندوة لمدة ساعتين إلا أنها أمتدت حوالى خمس ساعات متتالية تحدث فيها الغيطانى عن رؤيته لثورة 25 يناير وكان محبطاً للغاية وقال كنت أخشى أن أموت ومبارك ما زال فى السلطة وقال إن نصف عمره ضاع، فى ظل هذا النظام وكان يتمنى أن يعيش ولو يوم واحد بعد نظام مبارك وأن مبارك كان ضابط كفء ونزيه وبدأ الرئاسة جيداً بالبدلة المحلاوى ب 40 جنيه وكان ذلك متاحاً لآخرين بما فيهم أنا – يقصد الغيطانى – لكن عهده أنتهى بخلاف ما بدأ ويكفى أنه أصبح يبدل فى البدل السينيه الكانالى والكارتيه البدلة من 35 ألف وطالع، ويرى أن المشروع الرئيسى للثورة المضادة هو الوقيعة بين الجيش والشعب وكانت هذه الكلمات قبل أحداث الجمعة وهو ما تنبأ به الغيطانى، وعلى مر التاريخ منذ جيش أحمس إلى الجيش الحالى لم يحدث أن وجه الجيش أسلحته إلى الشعب على مر التاريخ وبالتالى لا يمكن أطلاقا أن يكون فى نية الجيش أى إساءة عسكرية أو سياسية للشعب وأن الوجه الثانى للثورة المضادة إحياء الوهابية المتطرفة التى تقتل روح مصر والوسطية المصرية ، وتطرق لأوجه الشبه بين مبارك وزين العابدين بن على فى ملامح الوجه وصبغة الشعر وتطرق المستشرق الفرنسى إلى وحدة الدول العربية وأن النظام العربى عجوز ومتهالك وأن رئيس وزراء فرنسا قال له إنه قابل أميرا عربيا كبيرا وقد صمت الأمير 15 دقيقة متصلة ثم اتضح لاحقاً أنه غير قادر صحياً على الكلام لذلك النظام العربى عاجز عن مواجهة الجيل الجديد، المأكولات كانت شرقية حمام فريك وأرز فضحك المستشرق قائلا: إن هذا من إنجازات الثورة المصرية، يذكر أن زوجة الغيطانى ماجدة الجندى حضرت فى أول ظهور لها منذ عودتها من الرحلة العلاجية فى باريس.

  • اللواء إبراهيم الشايب : عزمى نقل معلومات خاطئة لمبارك لإنهاء خدمتى بالرئاسة

وصلنى تعقيب من اللواء إبراهيم الشايب ، مدير أمن رئاسة الجمهورية، على ما نشر فى العدد الماضى، من حكايات تحت عنوان ” عندما انتظر مبارك 3 ساعات فى مطار عمان” قال فيها: كنا برفقة مبارك فى جنازة الملك حسين ملك الأردن، وبعد أداء واجب العزاء عدنا إلى الفندق، وأبلغنا الرئيس وقتها بأنه سيصعد ليغسل يديه على أن يعود بعد خمس دقائق، وفى تلك الأثناء، أقترحت على الدكتور زكريا عزمى أن يتحرك الوزراء إلى المطار مباشرة، ومعهم أحد أعضاء السفارة، لأن الرئيس لن يمكث أكثر من 5 دقائق، فقال لى عزمى يتحركوا معانا (……) ونطق لفظا خارجا وصف به الوزراء.

وأضاف الشايب وبعد خمس دقائق فوجئنا بمكالمة من الحرس الخاص بالرئيس، يبلغنا بأنه خارج من جناحه ، ومتوجه إلى الأسانسير لنذهب إلى المطار، وفى هذه اللحظة لم يكن متواجدا ألا ضباط الحراسة والأمن، فأبلغت زكريا عزمى الذى فوجىء بالموقف، وقال لى أسرع بأبلاغ الوزراء، وتحرك الرئيس برفقتنا وتوجهنا إلى المطار، ولكن الطائرة لم تكن جاهزة للإقلاع، وكان أمامها طائرتان لرؤساء دول أخرى، فانتظر الرئيس لمدة ساعتين حتى حضر معظم الوزراء، وهو ما أغضب الرئيس، وأثناء صعودى للطائرة، فوجئت بعزمى يأمرنى بالنزول، وانتظار باقى الوزراء المتأخرين، والحضور معهم فى الطائرة الثانية، وعلمت وقتها أن الرئيس أمر عزمى بالتحقيق فى الموضوع لمعرفة من المخطىء.

ويقول الشايب: عندما عدنا إلى قصر عابدين، عقد عزمى اجتماعا لجميع أجهزة الرئاسة فى مكتبه، وقال سوف أبلغ الرئيس بأن الخطأ ده كان خطأ جميع الأجهزة، وسوف أحاسبهم بمعرفتى، فقلت له أنا غير مخطىء، وقد طالبت سيادتك بأن يتحرك السادة الوزراء حتى يصلوا قبلنا إلى المطار، وهم كانوا سيكتشفون أن الطائرة غير مستعدة للإقلاع، نظرا لوجود طائرات أمامها وبدون طيارين، ولكن رد عزمى الاجتماع انتهى، وهذا يعنى أن الخطأ كان من جانبه هو.

وذكر الشايب أن هناك واقعة آخرى يود تصحيحها، والتى نشرت بعنوان “دخول مسطول سيارة إسعاف الرئاسة واستيقظ فى قصر عابدين نصف عار”، وقال الشايب يوجد جراج مخصص لإصلاح سيارات العاملين بالرئاسة، خارج قصر عابدين ، وفى يوم الخميس 18 أكتوبر 2001، دخل أحد المدمنين للجراج، هربا مجموعة من الناس، وأختبأ فى سيارة الإسعاف، ونام فيها حتى الصباح، وعندما استيقظ كان عاريا، وتم التحقيق معه، وللعلم مسئولية تأمين بوابة الجراج تخص جهازا آخر بالرئاسة، وليس من اختصاص أمن الرئاسة، ورغم ذلك نقل زكريا عزمى هذه القصة إلى الرئيس ، باعتبارى مسئولا عنها، وأنها وقعت داخل قصر عابدين ، وأن هذا الشخص كان يمكنه نسف القصر بأكمله لو كان يحمل مفرقعات، وكان قرار الرئيس هو إنهاء عملى بالرئاسة كمدير أمن بناء على المعلومات الخاطئة التى نقلها له الدكتور زكريا عزمى.

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×