شارك المقال

رئيس الإدارة المركزية للمساحة بالإسكندرية إخوان “ويلعب” لصالح النظام المنحل

وصلتنى العديد من الرسائل والاتصالات الهاتفية، منذ فترة، وكنت أؤجل النشر فى هذا الموضوع، ولكن استحلفنى بعضهم أن أفتح هذا الملف، وبما أننى وجدت الأمر خطيرا فقد قررت نشر خبرا صغيرا فقط هذا الأسبوع، نلفت من خلاله النظر ونوجه نداء لكل السادة المسئولين الذين يهتمون بملف الإخوان داخل المؤسسات الرسمية، فرئيس الإدارة المركزية لشئون المساحة بالإسكندرية غرب الدلتا والمسئول عن أراضى الدولة إخوانى، نعم “إخوانى” ولا هدف له سوى إحاطة نفسه بالرجال المخلصين له ولمكتب الإرشاد، وينشر مخططاً لتعطيل مصالح الناس، وسبق أن شكل لجنة فى عهد مرسى، وقام بعمل تطبيق لجنة بمجلس الشورى المنحل هدفها الاستيلاء على أراضى الأوقاف لصالح مكتب الإرشاد ولصالح رجال أعمال عهد مرسى وما زال فى منصبه حتى الآن.

كيف لقيادة إخوانية يبقى فى منصبه حتى الآن، كما أنه يدعى فى كل مكان قرابته لأحد المسئولين بالجهات الرقابية مؤكداً أنها تدعمه، ونحن نسأل هل يتم دعمه صدقاً وعدلاً؟.. وهل تعلم هذه الجهات الموقرة ما يحدث داخل منطقة مساحة الإسكندرية من ألاعيب وتعطيل لأعمال الناس وخدمات الدولة؟.. أم إنه يجهز لثورة داخل مديريته ضد النظام القائم.

شهيرة النجار

مرحبا بك في حكايات شهيرة النجار

اضافة
×
error: تحذير: غير مسموح بالنسخ