الجمعة, أبريل 12, 2024
أرشيفاخبار خفيفة

من خلف شائعات وفاة المحجوب كل عدة أشهر؟!

شارك المقال

للمرة الرابعة خلال أقل من تسعة أشهر تطال اللواء عبدالسلام المحجوب شائعات الوفاة لدرجة أنه مع الأسف بعض الصفحات عبر الفيس بوك ظهر السبت الماضى امتلأت بكلمات التعازى ولدرجة جعلت الغالبية من شدة المنشور أصبحت تسأل بعضها البعض «اللواء المحجوب بخير؟» والحقيقة كان سؤالهم عن الرجل نابعاً من الحب والتقدير والاحترام حقاً وصدقاً، ويأتى السؤال من خلف شائعة وفاة اللواء المحجوب كل عدة أشهر؟ أظن أن هناك من يشيع ذلك من الدائرة المتعاملة معه ولا يظهر فى الصورة وهذا هو ظنى، متع الله اللواء عبدالسلام المحجوب لقباً وطبيعة بموفور الصحة، فالرجل وصل به الأمر أنه عندما يتصل به أحد للاطمئنان على صحته يعلم أن الأمر لمعرفة إذا كان ما يتم تداوله صحيح أم شائعة فيرد ويقول الحمد لله أنا عايش أهه، فيتلعثم المتكلم ولا يجد ما يقوله سوى الدعاء له بالصحة، ولهؤلاء من مروجى تلك النوعية من الشائعات السخيفة اتقوا الله.

شهيرة النجار

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×