أثرياء مرضى الكورونا وطريقة احتفالاتهم .. اقرأ وتعجب

شارك المقال

تحدث المصريون عن أن الإسكندرية الأعلى بين حالات الكورونا في مصر وتم التقيد بالمنتزه ثم سيدى جابر وشرق ثم محرم بك ثم العجمي والحقيقة أن أهل الإسكندرية رغم معاناة كبارها من علية القوم من الكورونا التي جاءت لهم عبر الأفراح الكبرى التي نقلتها لكم منذ الصيف لدرجة أن أحدهم شارف على الموت وعاد بمعجزة للحياة يعمل إيه يعمل حفلًا كبيرًا بعيد ميلاده بالراقصة والأصحاب حتى إن مصر كلها شاهدت وعلقت على هدية زوجة لزوجها في عيد ميلاده وكان عليه ألا يجلس في تجمعات مرة أخرى لكن تقول إيه حب حياة، استعباط متعرفش، أسرة أخرى أقامت لابنتها زفافاً بالكينج مريوط خرج غالبية مدعويه مصابين بالكورونا والمصابون عدوا آخرين ليس لهم ذنب سوى أنهم اختلطوا بهم، الناس تتعظ بقا وتتوقف عن التجمعات بتاعة الرفاهية لأ. والدة العروس منذ أيام جلست في عزومة حوالي ثماني سيدات خرجن جميعاً من العزومة مصابات بالكورونا!!

الناس تتلم أبداً .. فرح كبير منذ شهر أصيب غالبية شبابه بالكورونا لدرجة أن أخت العريس كان مفترضاً زفافها بعد زفاف شقيقها وتم تأجيله للآن لأن العريس ووالده أصيبا بالكورونا وتمت إصابة بنت نائبة جديدة ثرية جداً وحصل إيه بعد شفاء بنت النائبة؟ أصابت النائبة ذاتها بالكورونا، وخد عندك مدرسين لا حصر لهم عدوا طلاب أكثر وأكثر، ورغم أن الموت من الكورونا يحصد كل يوم أطباء وشباب زي الورد وليس كباراً في السن فقط إلا أنك تجد الناجين بعد الشفاء يحتفلون بالشفاء في حفلات!! ولا حول ولا قوة إلا بالله العظيم.

شهيرة النجار

مرحبا بك في حكايات شهيرة النجار

اضافة
×
error: تحذير: غير مسموح بالنسخ