السبت, أبريل 20, 2024
الطريق الي الله

.. النحل لم يحاول أن يُغير شكل قرص العسل،، لأنه مفطور أن يصنعه سداسياً.

شارك المقال
  • وحين فطر الله الرجل ليكون قوّاماً ، هذا يعني أنه جعل المرأة إحدى مسؤولياته ، لا إحدى ممتلكاته!.
  • وحين فطر المرأة لتعيش في كنف الرجل، فلأنه فطره أولا أن يحب رقتها ، ويستعذب لجوءها إليه ، لجوءٌ أنثوي تمارس فيه المرأة فطرتها دون أن تشعر أنها تُمتهن إنسانيتها.
  • إنها الطريقة المتقنة التي أبدعها الله لتستمر الخليقة.
  • فالرجل حين يتصرف على أساس أنه يحمي امرأته ويعطف عليها ، لا يشعر أنه يتصدق عليها بقدر ما يشعر أنه يحقق رجولته.
  • والمرأة حين تعيش رقيقة في كنف رجُلها ، لا تشعر أنها تابعة ، بقدر ما تشعر أنها تحقق أنوثتها.
  • هناك بيوت كثيرة تقود فيها النساء الرجال ، اسألوهن هل هنّ سعيدات!
  • سيخبركن أنهن يشتهين رجلاً يمسك زمام الأمور مكانهن ، لأنهن يمارسن وظيفة غير التي خُلقن لها ، ويلعبن دوراً خارج السيناريو المكتوب بإتقان.
  • أحياناً تضطر المرأة أن تسد مكان الرجل ، ولكنها تفعل ذلك من باب الاضطرار لا من باب الرغبة.
  • لو كان الأمر إليها ما اختارت أن تلعب دوراً غير ذلك الذي خُلقت له.
  • اسألوا النساء اللواتي يظهرن على أنهن يتصرفن، كيف شئن وكيف يشعرن!!
  • ستخبركم كل واحدة منهن أنها تشتهي رجلاً يغار عليها.
  • ستحدثكم كم تتمنى أن يهديها رجل يحبها هدية رغم أن بامكانها أن تشتري ما تريد.
  • الأشياء البسيطة التي لا تأبهون بها ثروة في عيون النساء ، لأنهن خُلقن أن يسعدن بالقليل.
  • اسألوا النساء عن رجل يضع يده في يدها ليعبر بها الطريق ، رغم أنها تعرف أن تعبره وحيدة.
  • اسألوا النساء عن رجل يضع يده على جبينها يتحسس حرارتها حين تمرض ، رغم أن عندها ميزان حرارة.
  • اسألوا النساء عن رجل يهديها وردة ، رغم أن لديها حديقة.
  • اسألوا النساء عن رجل يخلع معطفه ويلبسها إياه في يوم ماطر ، رغم أنها لا تشعر بالبرد.
  • اسألوا امرأة عن رجل يكتب لها أحبك دون مناسبة ، رغم أن لديها مئة ديوان شعر.
  • عندما تحررون النساء منكم ، أنتم في الحقيقة تقيدوهن ، وتحررون أنفسكم من مسؤولياتكم تجاههم
    .
  • أنتم تتخلّون عن فطرتكم ، وتدفعوهن ليتخلين عن فطرتهن.
  • ثم تأتون نهاية المطاف تسألونهن؛ لماذا لم تعُدنَ نساءً ؟!
  • والجواب بسيط:
  • لم يعُدنَ نساء كما يجب؛
  • لأننا لم نعد رجالاً كما يجب !
  • وكما أن الرجل مطالب بألا يتخلى عن رجولته ، فالمرأة مطالبة أن تقاتل لأجل أنوثتها !!
  • اتبعي فطرتكِ ؛
  • لا تنخدعي بالحرية والاستقلال ..
  • الأنوثة ليست قيداً ، إنما فطرة .. بل الفطرة الأجمل في هذا الكون.
    من كتاب حديث الصباح. للكاتب أدهم الشرقاوي

وسوم

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×