الإثنين, مايو 20, 2024
دفتر احوال مجتمع مصر

معركة هدم الكباريه تشغل الساحل الكبير ولأول مرة الناس تتعاطف وتزعل علي هدم كبااااريه بسبب …. رجل الأعمال الثقيل بالأوي أوي موضوع كبيييير

شارك المقال

هسيندا مكان ظهر منتصف 2005 علي خفيف. بناه محمود الجمال. وشركاء له كبار
ناسب الجمال جمال مبارك
المكان كان شهير وقت ظهوره بالهدوء كتبت. وقتها إن سكانه فاتن حمامة
ايناس الدغيدي
يسرا
وأن الثنائي ايناس ويسرا يعملا بيزنس. أخذتا أرض بالمكان لإنه تابع محافظة مطروح وتؤجرا من الباطن لمطاعم ومحلات

ايناس ويسرا

كان مفتوح مطعم أندريا هناك لعمر راتب الشهير. باختياره للزبائن وطرد مين وإدخال مين منذ 40 سنة وأكثر وظلت تلك العادة فيه
كان فاتح زمان في العجمي وبعدين علي الطريق في الحمام
وبعدين هاسيندا وبعدين ترك هسيندا

جمال وخديجة

المهم. شويا شويا أصبحت هسيندا قرية واثنين وثلاية
وضمت أكابر الأكابر بالأوي

انديرا اما كان هناك

ورغم ظهور مراسي والعوجان واستعراض المال و.. لكن ظلت هسيندا تنافس بقوة

فاتن حمامة

نرجع لمطعم أندريا كان عبارة عن بيتش بار
وبعدها تركه
وأجره مكان اسمه ساتشي دلع فتحي
وكان بار ومكان سهر أيضاً

ترك المكان من عامين تقريباً
وأخده منظم حفلات وابن وزير سياحة أسبق متوفي
وشغله أيضاً بار ومطعم ونايت كلوب. يعني بالبلدي كباريه بس مع التطور الناس بتسميه باب أو بيتش بار
عادي
المكان بيعمل حفلات وسهر

ماكان فيه أصعب منه ولاحد قدر عليه لحد ما قفل بقدرة الله!

وكان فيه مكان سهر أصعب منه فيه بلاوي والناس علي مدار سنوات اشتكت منه ومن كل منكر بيحصل فيه وأنه مدرسة موبقات محدش قرب منه الكلام كان من كام سنة قريبة لحد ما صاحبه راح في قضية آخري رأي عام وطلع
هو كدا

المهم نرجع لباب ابن الوزير دا
جيرانه معتادين علي الدوشة وعلي سهراته لأنهم أحدٍ زباينه عادي منهم فيهم وهم أنفسهم بيعملوا حفلات ودوشة لثاني يوم الضهر كمان مش الصبح

المشهدالثاني

القادم الجديد وزوجته عايزة تصيف في هسيندا وليس قصر سويسرا

من عامين ثلاثة. دعيت من زوجة رجل أعمال ثقيل لهناك من إحدي الصديقات عجبها هسيندا ريد
قالت لزوجها الثقيل جدا جدا عاجبني المكان. قال لها أجري أفخر فيلا لحد ما نختار فيلا
إختارت فيلا أجرتها تقريباً كان بمليون في الشهر وعدي موسم الصيف
قالت له مش عايزة أصيف في قصر سويسرا ولا باريس لإن عنده قصر فعلا علي البحيرة في سويسرا وآخر بباريس
السعد وعد ياعين
بعدها تم الاستقرار علي. شراء فيلًا بجوار هذا الكباريه الباب حالياً
وقالوا له حرفياً دا مكان سهر
ماشي
قام من ذات صيف. يوضب الفيلا ويعمل الديكور. والجيران وقتها اشتكوا من الصوت لإنه كان بالصيف وليس الشتاء عادي برضه

مرت الأيام وسكن وتمام التمام

المشهد الثالث

حتي كان الخميس الماضي كان جار. رجل الأعمال الثقيل بشرطتين ثلاثة أربعة في فيلته سمع أصوات حفل صاخب من عند جاره وهًو أيضا رجل أعمال لا يقل مالياً عنه ومناسب واحد منافس مالي وعملي ضخم للجار الثقيل
المهم الجار من يوم ما سكن وبيعمل حفلات ليل نهار وبيته مفتوح لهسيندا كلها ودا معروف حرفياً
قوم رجل الأعمال الثقيل أرسل له يخفض الصوت
وطوا الصوت
ما عحبوش
طفوا الحفلة
لاء بقا
أنت جاي تتحكم فينا في بيوتنا

المشهد الرابع
يوم الجمعة الخطير

انزعج رجل الأعمال الثقيل من صوت مزيكا صادر من بآب أرسل لهم البودي جاردات بتوعه يخفضوا الصوت
خناقة. وكلام من نوعية هوريك
ماتقدرش أنا معايا تراخيص
وماشي سليم وبعدين جاي تسكن وعارف أنه المكان دوشة
عمر دا ماحصل كدا قبل كدا
رجل الأعمال انفعل
بلغ النجدة
والصبح كانت الواقعة
بلدوزرات جاءت وكسرت جزء من الكباريه في مشهد صوره غالبية الشهود وطوابير السيارات التي قدمت للمكان
لتشتغل الدنيا
إي النفوذ دا
إي الجبروت دا
وازاي تتدخل جهة كبيرة في هذا الخلاف!!!!
ليتحول إزالة كباريه مصحوبًا بالتعاطف والحملات المضادة علي رجل الأعمال الثقيل

المشهد الحديث جدًا

اتحاد شاغري هسيندا أصدربيان رسمي أن الكباريه المتهدم جزء منه تراخيصه سليمة وكمان واخد رخصة ملاهي يعني كله تمام التمام
وكاتبين انتظروا أحدث التطورات
أتذكر منذ سنوات من حوالي 15 سنة كدا كان فيه خلافات بين بعض السكان المشاهير وبين ذات المكان ولكن بمسمي آخر وكان أحد أسباب تغيير المؤجرين هو انزعاج السكان المشاهير
والسؤال رجل الأعمال الثقيل صح أم غلط ؟؟
وإدارة القرية صح آم غلط ؟؟
ومؤجر الكباريه صح أم غلط ؟؟

محمود الجمال نسيب جمال مبارك صاحب هسيندا

شهيرة النجار

وسوم

Welcome to حكايات شهيرة النجار

Install
×